Online Magazine For Every Mom
.

أسباب مرض النقرس | الأعراض والعلاجات وطرق الوقاية منه

أعراض مرض النقرس وأسبابه

0 12

يعتبر النقرس هو شكل مؤلم لالتهاب المفاصل، وتتنوع أسباب مرض النقرس وأعراضه، لذلك سوف نتناول في هذه المقالة الإجابة على كل ما يخص مرض النقرس.

لكن دعونا أولًا نتعرف على ما هو النقرس؟

النقرس هو شكل من أشكال التهاب المفاصل الذي يسبب الألم والتورم في المفاصل، ويحدث عادة بسبب تراكم حمض اليوريك في الجسم.

يؤثر النقرس بشكل شائع على مفصل إصبع القدم الكبير، لكنه يؤثر أيضًا على العديد من المفاصل الأخرى منها:

– الركبتين

– كعب الرجلين

– المرفقين

– المعصمين

وتظهر أعراض النقرس وتختفي بشكل متكرر وتسمى بنوبات النقرس.

ما هي أعراض مرض النقرس بشكل عام ؟

تعتبر نوبات النقرس مؤلمة جدًا ويمكن أن تحدث فجأة دون سابق إنذار وتشمل الأعراض في المفاصل المصابة الآتي:

– شعور بالوجع.

– احمرار المفاصل المصابة وتغيير لونها.

– تورم وانتفاخ المفاصل.

– ألم حتى عند التلامس الخفيف لأبسط الأشياء بالمفاصل المصابة مثل ملاءة السرير.

– الشعور بالحرارة وكأن المفصل يشتعل.

وفي العادي تستمر نوبات النقرس من أسبوع لأسبوعين، لكن قد تستغرق بعض النوبات وقت أطول وقد تسبب أعراض أكثر خطورة.

أسباب مرض النقرس

ما هي أسباب مرض النقرس؟

يحدث النقرس بسبب تراكم بلورات اليورات في المفاصل، مما يؤدي إلى الالتهاب والألم الشديد المصاحب لنوبة النقرس.

وتتراكم هذه البلورات بسبب ارتفاع نسبة حمض اليوريك في الدم، وينتج حمض اليوريك بسبب تكسير البيورينات ( Purines ) وهي مواد موجودة بصورة طبيعية في الجسم.

وتوجد البيورينات في أنواع معينة من الأطعمة مثل: اللحوم الحمراء، والكبدة، وبعض المأكولات البحرية، والمشروبات الكحولية كالبيرة.

وفي الطبيعي يتحلل حمض اليوريك في الدم وتنقله الكلى إلى البول، ولكن في بعض الحالات ينتج الجسم كمية عالية من اليوريك، أو تتخلص الكلى من اليوريك بشكل أقل من المعتاد.

ويعتبر ذلك هو سبب النقرس نتيجة لتراكم هذه البلورات في أحد المفاصل أو الأنسجة المحيطة بها مما يعطي شعور حاد كالإبر داخل المفصل وبالتالي يسبب التهاب وشعور بالألم.

بالإضافة إلى مجموعة أخرى من أسباب مرض النقرس ومنها:

– فقر الدم

– الأورام السرطانية

– الجفاف وعدم شرب كمية كافية من السوائل

– التسمم بالرصاص

وتزداد احتمالية الإصابة بالنقرس كلما زاد حمض البوليك في الدم لذا من الضروري التعرف على العوامل التي ترفع معدلات حمض البوليك.

ما هي العوامل التي تؤدي إلى رفع  حمض البوليك في الدم؟

النظام الغذائي

تعتبر اللحوم الحمراء وبعض المأكولات البحرية والمشروبات المحلاة بالفركتوز من أسباب مرض النقرس.

وذلك لأن سكر الفاكهة والبروتينات تعمل على زيادة معدلات حمض البوليك في الدم.

وزن الجسم

يعتبر وزن الجسم الزائد عن الطبيعي من أسباب مرض النقرس، بسبب زيادة إنتاج الجسم من حمض البوليك مع قلة تخلص الكلى من الحمض الزائد.

التاريخ العائلي مع مرض النقرس

إذا كان هناك أحد من أسرتك مصاب بمرض النقرس فإن ذلك يزيد من احتمالية إصابتك بمرض النقرس.

بعض أنواع الأدوية 

يمكن أن تسبب بعض الأدوية ارتفاع معدلات البوليك في الدم ومنها:

– الأدوية المستخدمة لضبط الضغط.

– الأسبرين.

– استخدام مدرات البول بصفة دورية.

– حاصرات مستقبلات بيتا.

– الأدوية المضادة التي توصف للأشخاص بعد عمليات زراعة الأعضاء.

بعض الأمراض الصحية 

تعتبر بعض الأمراض الصحية كالضغط، والسكر، والسمنة المفرطة وأمراض القلب والكلى، والأيض من أسباب مرض النقرس.

العمليات الجراحية

تزداد خطورة الإصابة بالنقرس في حالة العمليات الجراحية، أو الإصابات الحديثة.

ويتأثر مرض النقرس بنوع الشخص وعمره، فترتفع معدلات الإصابة عند الرجال أكثر من النساء ويرجع ذلك بسبب أن معدلات حمض البوليك تكون عند النساء أقل من الرجال.

ما هي الأكلات المؤثرة على أسباب مرض النقرس؟

يجب على مريض النقرس تجنب، أو التقليل من الأطعمة الآتية:

– اللحوم الحمراء الدهنية.

– بعض المأكولات البحرية كالمحار، والسردين، والتونا.

– الكبدة والكلاوي.

– المشروبات الغازية والعصائر المحلاة بالفركتوز.

– الأطعمة الغنية بالسكر.

وذلك لأن تناول كمية كبيرة من هذه الأطعمة يؤدي إلي ارتفاع مستويات اليوريك في الدم وهو العامل الرئيس لأسباب مرض النقرس.

ويوجد نوع أخر من مرض النقرس وهو النقرس الكاذب، تتشابه أعراضه مع أعراض النقرس العادي.

 ويأتي في شكل نوبات مفاجئة لكن تختلف أسبابه عن النقرس العادي.

لذلك دعونا نتعرف على أسباب مرض النقرس الكاذب.

أسباب مرض النقرس الكاذب

النقرس الكاذب هو نوع من التهاب المفاصل، ينتج بسبب تراكم بيروفوسفات الكالسيوم الذي ينتج عن ترسب بلورات الكالسيوم الممزوجة بالبيرفوسفات في المفاصل.

والبيروفوسفات هي مادة ينتجها الجسم لتسهيل آلية عمل بعض الأنسجة في الجسم.

 لكن إنتاج البيروفوسفات بكثرة يجعلها تتحد مع الكالسيوم مكونًا بلورات تترسب في مفاصل الجسم.

وقد تكون أعراض النقرس الكاذب مزعجة ومؤلمة كالنقرس العادي ولكن تتركز غالبا في منطقة الركبة.

متى يكون النقرس خطير؟

في العادة لا يشكل النقرس خطورة إذا تم إتباع تعليمات الطبيب والالتزام بنظام غذائي صحي.

لكن إذا تم ترك مرض النقرس بدون العناية اللازمة ممكن أن يسبب مضاعفات.

ومن ضمن هذه المضاعفات الآتي:

حصى الكلى حيث يسبب ارتفاع حمض اليوريك إلى تشكل بلورات اليورات في شكل حصى مع مرور الوقت.

الفشل الكلوي نتيجة لارتفاع مستويات حمض اليوريك وهو العامل الرئيسي لأسباب مرض النقرس.

التهاب المفاصل خاصة في مفصل القدم الكبير؛ مما يؤدي إلي ألم شديد ويصل إلى عدم القدرة على تحريكها في المستقبل.

ما هو علاج مرض النقرس؟

لا يوجد علاج نهائي لمرض النقرس، وإنما يهدف العلاج إلى تقليل الأعراض الناتجة عن النقرس وتخفيفها.

لذلك يتم وصف بعض الأدوية لتخفيف من حدة الآلام ومنها:

– مضادات الالتهاب غير الستيرويدية.

– وبعض الأدوية الأخرى مثل: الكولشيسين، النابروكسين، الاندوميثاسين، والإيبوبروفين.

–  مجموعة من المسكنات القوية لتخفيف الأعراض الشديدة مثل: الكودايين، والأكسيكودون.

ويمكن علاج النقرس ببعض الأعشاب ومنها:

الزنجبيل

–  اللبان الهندي

– نبات القراص

– زيت القرنفل

– زيت الكافور

– بذور الكرفس

– الخرشوف

– الافوكادو

– إكليل الجبل

مع العلم أن تلك الأعشاب لا تساهم في علاج مرض النقرس ولكن تقلل في الأعراض الناتجة عنه مع استخدام الدواء، وقد يكون لها بعض الآثار الجانبية.

لذلك يجب مراجعة الطبيب واستشارته قبل البدء في أي علاج حتى يحدد الجرعات المناسبة وطريقة الاستخدام.

أسباب مرض النقرس

هل يمكن الوقاية من النقرس؟

قد لا يوجد طريقة معينة للوقاية من مرض النقرس، ولكن هناك بعض النصائح التي قد تساهم في التقليل من حدة أعراض النقرس ومنها:

  • إتباع نظام غذائي صحي مليء بالفواكه والخضروات.
  • التقليل من تناول اللحوم الحمراء لأنها من أسباب مرض النقرس.
  • الإبتعاد عن التوتر والقلق.
  • إتباع إرشادات الطبيب المعالج وتعليماته الصحية.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الإقلاع عن المشروبات الكحولية لأنها من أسباب مرض النقرس.
  • الحفاظ على الوزن المثالي.
  • تناول فيتامين سي لأنه يساعد على العلاج.
  • شرب كمية كافية من السوائل بمعدل ٦ أكواب على مدار اليوم.

الخلاصة

النقرس من الأمراض المزمنة التي تؤدي إلى مضاعفات خطيرة على المدى البعيد إن لم يتم السيطرة عليه أو محاولة علاجه.

لذلك التعرف على أسباب مرض النقرس وطرق علاجه والتعايش معه يؤدي إلى السيطرة على أعراضه وتخفيف حدتها، لذلك يعد العلاج المستر أمر ضروري.

اترك رد