Online Magazine For Every Mom
.

أعراض تكيس المبايض الشديد | علاج تكيس المبايض والحمل

هل يحدث الحمل مع تكيس المبايض

0 26

ما هي متلازمة تكيس المبايض؟ وما هي أعراض تكيس المبايض الشديد؟ وما هي العوامل والأسباب لمتلازمة تكيس المبايض؟ وما هي  طرق العلاج وكيفية التشخيص؟ سنتناول إجابة كل هذه الأسئلة في هذا المقال.

ما هي متلازمة تكيس المبايض؟

من الطبيعي أن تقوم المبايض بإفراز كميات بسيطة جداً من هرمونات الذكورة ولكن تحدث متلازمة تكيس المبايض (polycystic ovaries) أو (PCOS) في حالة الخلل الهرموني في المبايض حيث تفرز كميات كبيرة من هرمونات الاندروجين (التستوستيرون والاستروجين) وهي الهرمونات المسؤولة عن الخصائص الذكورية في الجسم، مما يؤدي إلى ظهور أعراض تكيس المبايض الشديد وخلل في الهرمونات التناسلية.

1 من كل 10 سيدات تعاني من متلازمة تكيس المبايض، حيث يسبب هذا الاضطراب الهرموني في وجود العديد من الأكياس الصغيرة المملوءة بالسوائل على المبيض التي تمنع من تطور البويضة أو تمنع خروج البويضة أثناء فترة الاباضة. 

ما هي أسباب متلازمة تكيس المبايض؟ 

لا يوجد سبب واضح لمتلازمة تكيس المبايض ولكن قد تساهم بعض العوامل في تطوره ومن هذه العوامل: 

زيادة مقاومة الأنسولين:

 المستويات المرتفعة من الأنسولين تؤدي لزيادة هرمون التستوستيرون الذي تنتجه المبايض وإعاقة عملية الإباضة وتكون أكياس على المبيض.

اختلال التوازن الهرموني: 

بالإضافة إلى هرمونات الذكورة، فإن اختلال بعض الهرمونات الأخرى تزيد من فرص الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض مثل الهرمون المسؤول عن تحفيز عملية الإباضة (الليوتين)، وارتفاع هرمون البرولاكتين الذي يحفز إنتاج اللبن في الثديين خلال فترة الحمل.

العوامل الوراثية:

لم يتم تحديد الجينات المسؤولة عن الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض ولكن يزداد خطر الإصابة عند وجود تاريخ مرضي بمتلازمة تكيس المبايض داخل الأسرة الواحدة.

ما هي أعراض تكيس المبايض؟

هناك أعراض تميز تكيس المبايض الخفيف و أعراض تكيس المبايض الشديد المميزة أيضاً،  بعض النساء يمكنها ملاحظة أعراض تكيس المبايض عند حدوث الدورة الشهرية  وأخريات يلاحظن عند زيادة الوزن أو عند التأخر في الحمل.

أعراض تكيس المبايض الخفيف

– عدم انتظام الدورة الشهرية

من أهم أعراض تكيس المبايض، حيث تؤثر متلازمة تكيس المبايض على الإباضة بشكل منتظم وبالتالي يمنع سقوط بطانة الرحم في كل شهر، ولذلك يتأثر نظام الدورة الشهرية عند المرأة  بحيث يقل عدد المرات في السنة، أو انعدامها مطلقاً، أو حدوث نزيف تطول معه فترة الدورة الشهرية.

– زيادة نمو الشعر في الوجه والجسم

يعتبر من الأعراض الأكثر شيوعاً لمتلازمة تكيس المبايض، حيث ينمو في الوجه والبطن والظهر والذراعين والصدر ويصيب حوالي 70% من حالات متلازمة تكيس المبايض.

– زيادة الوزن

 من الأعراض المميزة لمتلازمة تكيس المبايض، السيدات المصابات بمتلازمة تكيس المبايض أكثر عرضة لزيادة الوزن.

– حب الشباب

المستويات المرتفعة من هرمونات الذكورة تجعل البشرة دهنية بشكل أكبر مما يؤدي لظهور حب الشباب في الوجه والظهر والصدر، وظهور بقع داكنة حول الرقبة والفخذين وتحت الثديين وبين الساقين.

– صلع يشبه صلع الذكور

تسبب متلازمة تكيس المبايض ترقق فروة الرأس وترقق الشعر وتساقطه, وظهور القشرة في فروة الرأس.

ظهور الزوائد الجلدية

يمكن أن تكون الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض مصاحبة لوجود شامات أو زوائد جلدية وتكون عادة في الرقبة وتحت الإبط.

– ألم في الحوض والانتفاخ المستمر البطن

أعراض تكيس المبايض الشديد

– صعوبة في الحمل

يعتبر تأخر الحمل من أهم أعراض تكيس المبايض الشديد، وغالبا ما يكتشفن النساء أنهن مصابات بتكيسات المبايض عند تأخر الحمل وعمل الفحوصات.

المبيض الطبيعي يقوم بإنتاج بويضة كل شهر وعند حدوث متلازمة تكيس المبايض يفشل المبيض في إنتاج أي بويضات أو ينتج بويضات بشكل غير منتظم مما يصعب فرص الحمل.

– العقم

متلازمة تكيس المبايض تؤثر على إنتاج البويضات بشكل منتظم ولذلك تؤثر على الخصوبة عند بعض النساء التي يعانين من أعراض تكيس المبايض الشديد.

– مرض السكري من النوع 2

يرتبط زيادة هرمونات الذكورة بمقاومة الأنسولين، مما يعيق امتصاص خلايا الجسم للسكر ولذلك يزيد مستويات السكر في مجرى الدم ويسبب اضطرابات في القلب والجهاز العصبى.

– إرتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم هو أحد المضاعفات التي تعاني منها بعض المصابات بمتلازمة تكيس المبايض.

– ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم

من أعراض تكيس المبايض الشديد هو ارتفاع الكوليسترول في الدم والتي ترفع من احتمالات الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

– توقف التنفس أثناء النوم

يعتبر توقف التنفس أثناء النوم من الأعراض الشائعة لمن يعانون من زيادة الوزن ومتلازمة تكيس المبايض أكثر ممن لا يعانون منها.

– التقلبات المزاجية والاكتئاب

النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض أكثر عرضة للاكتئاب من الأخريات بسبب اختلال الهرمونات، وأيضا الالتهاب طويل الأمد يرتبط بارتفاع مستويات الكورتيزول مما يؤدي الى التوتر والاكتئاب، الذي يؤثر أيضا على الحياة الجنسية لدى المرأة المتزوجة. 

– الإصابة بسرطان بطانة الرحم

يؤدي عدم خروج البويضة كل شهر إلى تراكم بطانة الرحم وعدم سقوطها بإنتظام إلى زيادة سمك بطانة الرحم وزيادة خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم، لذلك هو من أخطر  أعراض تكيس المبايض الشديد. 

تشخيص متلازمة تكيس المبايض

يمكن تشخيص متلازمة تكيس المبايض من خلال عدة اختبارات ومنها: اختبارات الحوض والموجات فوق الصوتية للحوض  لفحص بطانة الرحم والرحم والكشف عن وجود تكيسات على المبيض.

وتساعد تحاليل الدم أيضاً في معرفة  مستويات هرمونات الذكورة، أو بعض الأمراض الأخرى التي تتشابه مع متلازمة تكيس المبايض مثل أمراض الغدة الدرقية.

علاج متلازمة تكيس المبايض

لا يوجد علاج قاطع ونهائي لمتلازمة تكيس المبايض، ولكن يوجد علاجات تحد من أعراض تكيس المبايض الشديد وتقليل المضاعفات لدى المرأة المصابة، مما يعطي فرص للحمل و انتظام الحيض.

يمكن علاج متلازمة تكيس المبايض بعدة طرق منها علاجات منزلية وبعض الأعشاب وعلاجات طبية ودوائية والجراحة في بعض الأحيان.

تغيير نمط الحياة يساعد في علاج متلازمة تكيس المبايض :

يفيد تغيير نمط الحياة  في علاج تكيس المبايض الخفيف من خلال تناول أكل صحي ومفيد وخسارة بعض الوزن لصاحبات الوزن الزائد مع ممارسة بعض الرياضة.

يجب الحفاظ على شرب الماء بكميات مناسبة لما له من  دور في التخفيف من حدة تكيس المبايض، حيث يعمل على تقليل الالتهابات من خلال إزالة السموم من الجسم، ويعمل على خفض ضغط الدم، ويمنع تكون الدهون على المبايض.

العلاجات الدوائية لعلاج متلازمة تكيس المبايض

يمكن علاج تكيس المبايض المتزوجة بالأدوية ولغير المتزوجة كذلك حيث توجد أدوية كثيرة ومتنوعة للعرض المراد السيطرة علية من أعراض تكيس المبايض الشديد.

علاج انتظام الدورة الشهرية

يمكن استخدام حبوب منع الحمل لتنظيم الحيض، حيث تعالج أقراص منع الحمل عدم انتظام الدورة الشهرية كما أنها تقي أيضاً من خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم وهو من أخطر أعراض تكيس المبايض الشديد، لأنه مرتبط بعدم انتظام الحيض.

تساعد الوسائل الهرمونية الأخرى مثل اللولب الهرموني في الوقاية من سرطان بطانة الرحم  ولكنه لن يساعد في تنظيم الحيض.

علاج مشاكل الخصوبه وتأخر الحمل

يمكن علاج مشاكل الخصوبه وتأخر الحمل عند معظم النساء التي تعانين من أعراض تكيس المبايض الشديد عن طريق استخدام الأدوية المناسبة لكل حالة.

فهناك خيارات متعددة تختلف من حالة لأخرى، ويجب استشارة الطبيب لإعطاء العلاج المناسب، فقد يصف الطبيب أقراص لتحفيز إنتاج البويضة بصورة شهرية، أو أدوية تساعد علي خفض مستويات السكر في الدم ويقلل مقاومة الأنسولين التي تعاني منها معظم مريضات متلازمة تكيس المبايض ويساعد على تنظيم الدورة الشهرية أيضاً.

الأدوية المضادة الاندروجين

تعمل على حل الأعراض التي تسببها زيادة هرمونات الذكورة مثل زيادة نمو الشعر في الوجه والظهر والصدر الذي يتزامن مع سقوط شعر الرأس، يمكن استخدام أقراص منع الحمل المركبة التي تحتوي على (استروجين وبروجسترون) معا، ويمكن استخدام بعض الكريمات الموضعية للحد من نمو الشعر في الوجه وأخرى للحد من حب الشباب.

علاج متلازمة تكيس المبايض بالجراحة

قد يلجأ الطبيب لإجراء جراحة في المبيض في حالة السيدات التي يعانين من أعراض تكيس المبايض الشديد الذي لا يستجيب للعلاجات الدوائية، وتسمي هذه الجراحة بعملية تثقيب المبيض (Laparoscopic Ovarian Drilling).

يقوم الجراح بإتلاف الأنسجة المسؤولة عن إنتاج هرمونات الذكورة الاندروجين في المبيض من خلال الحرارة أو الليزر.

الملخص:

متلازمة تكيس المبايض تحدث عندما ينتج المبيض كمية غير طبيعية من هرمونات الذكورة أو الأندروجينات ويتسبب في تكوين أكياس صغيرة تحتوي على سائل في المبايض، وتتسبب متلازمة تكيس المبايض في أعراض تكيس المبايض الشديد والخفيف، يجب استشارة الطبيب عند الشعور بهذه الأعراض.

 

اترك رد