Online Magazine For Every Mom
.

الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء وكيف يؤثر على العلاج

علامات التمدد البيضاء والحمراء

0 28

كثير من الفتيات لا يعرفن الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء، بل وبعضهن لا يبدين أي اهتمام لهذه المعلومة، لكن هل هي مهمة؟ وهل تؤثر في طريقة العلاج؟ بالطبع.

الحقيقة أن معرفة الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء هو جزء مهم من الحل، باعتباره يؤثر على طريقة علاج هذه العلامات.

لكن قبل كل شيء، ما هي علامات التمدد؟ أين تظهر ولماذا؟ هل هي مؤذية؟ والأهم من ذلك، كيف يمكن علاجها؟ 

الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء

ما هي علامات التمدد

علامات التمدد هي خطوط ملونة قد تكون بارزة أو مجوفة تظهر على الجلد، ويتنوع لونها بين الأحمر، البنفسجي، الوردي، البني، وحتى الأبيض، كما تظهر هذه العلامات على البطن، الفخذين، الذراعين، أو الظهر.

يختلف لون علامات التمدد، حجمها، وانتشارها من شخص لآخر، ويعتمد ذلك على لون البشرة ومرونة الجلد، ولكنها أكثر شيوعاً عند الفتيات خصوصا في السن الصغيرة.

لأول وهلة قد يبدو أن الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء هو لونها، لكن الحقيقة أن الاختلاف في اللون ليس إلا انعكاساً لما تحته. 

لماذا تظهر علامات التمدد

قبل معرفة الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء، يجب أن نعرف لمَ تظهران على الجلد من الاساس، ان الجلد من أهم وأكبر أعضاء الجسم، وهو عضو يتكون من طبقتين أساسيتين

– الطبقة الخارجية التي تتجدد شهرياً.

– الطبقة الداخلية التي تحتوي على ألياف الكولاجين المسؤولة عن نضارة وحيوية البشرة، والألياف المرنة المسؤولة عن مرونة وتمدد الجلد.

تظهر هذه العلامات عادةً عند زيادة الوزن، خاصة إذا حدث هذا بسرعة كبيرة لا يستطيع الجلد مجاراتها، عندما يحدث ذلك تتكسر الألياف المرنة وألياف الكولاجين الموجودتان في الطبقة الداخلية، هذا التكسر يجعل رؤية الأوعية الدموية الرفيعة الموجودة في الجلد أكثر سهولة، بالتالي تظهر علامات التمدد الحمراء.

متى تحدث علامات التمدد

ليس كل تغيير في الوزن يُنتج علامات تمدد، بل يجب أن يحدث بشكل أسرع من قدرة الجلد على مواكبته.

هناك بعض الحالات الشائع فيها ظهور علامات التمدد، وهي:

– البلوغ

زيادة الطول والوزن الناتجين عن الانتقال لمرحلة النضج قد تكون أسرع من قدرة الجلد على مجاراة سرعتها.

– زيادة أو نقصان الوزن بسرعة

كما هو الحال في الحميات القاسية، أو بعض عمليات التجميل كتكبير الصدر أو الأرداف، تكون علامات التمدد أحد أهم الأعراض الجانبية.

– الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون

الكورتيزون من المواد المرتبطة بزيادة الوزن، خصوصاً في منطقة الوجه والبطن والرقبة، وذلك بعدة طرق.

من أهم هذه الطرق:
  • زيادة احتباس السوائل في الجسم.
  • زيادة الشهية.
  • تغير مكان تخزين الدهون في الجلد.

الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء

– الحمل 

الحمل هو أشهر أسباب ظهور علامات التمدد، وذلك بسبب نمو الجنين وزيادة الوزن خلال فترة الحمل بدءاً من الشهر الرابع، كما تم إثبات أن هرمونات الحمل نفسها تساعد على ظهور علامات التمدد.

للمزيد، ينصح بقراءة علامات تمدد الجلد أثناء الحمل

ما الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء

في الحقيقة، الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء هو وقت الظهور، فكما ذكرنا سابقاً أن علامات التمدد الحمراء تظهر بسبب تكسر ألياف الجلد وظهور الأوعية الدموية تحتها.

إذا لماذا تظهر العلامات البيضاء؟ إن الأوعية الدموية المسؤولة عن اللون الأحمر تضيق مع الوقت، لذلك يبهت لون علامات التمدد الى ان يصل الى لون اقرب للبياض.

هل علامات التمدد خطيرة

لا يوجد أي دليل على أن الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء يكمن في المضاعافات، وذلك لأن علامات التمدد ليست خطيرة، وليس لها أي تأثير على صحة الجسم، لذلك قد لا يكتشفها البعض إلا بالصدفة، ولكن المنطقة المصابة قد تكون مثيرة للحكة قبل ظهور هذه العلامات.

علامات التمدد بشكل عام مشكلة تجميلية، قد تتطلب تدخل الطبيب في بعض الاحيان وقد تختفي وحدها في أحيان اخرى، على أي حال، لا بأس من مراجعة الطبيب في حال كان شكلها مزعجاً.

علاج علامات التمدد

الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء ليس فقط في اللون، بل أيضا في طريقة العلاج، حيث أن علامات التمدد الحمراء أسهل وأكثر استجابة للعلاج من البيضاء، ذلك لأن الأوعية الدموية لا تزال في حالتها الطبيعية، فيمكنها تحفيز إنتاج الكولاجين والألياف الأخرى.

هناك عدة طرق لعلاج علامات التمدد، منها

– الترطيب

يعد الترطيب أفضل الطرق لعلاج علامات التمدد الحمراء في بدايتها، بل وقد يساهم في منع ظهور العلامات من الأساس عند زيادة الوزن بشكل سريع.

– التقشير

التقشير هو إزالة الطبقة التي تحتوي على علامات تمدد، وإظهار الطبقة التالية التي تكون أنعم وأكثر صفاءً.

ولتقشير البشرة عدة أنواع منها الخفيف مثل التقشير الكريستالي أو باستخدام الليزر، أو العميق التقشير الكيميائي.

– الكريمات التي تحتوي على الريتينويد

الريتينويد هي مادة كيميائية مشتقة من فيتامين أ، تقوم هذه المادة بتحفيز بناء الكولاجين، مما يساعد في تخفيف علامات التمدد وجعلها تبدو بصورة طبيعية.

على الجانب السيء، لا يوصي الأطباء باستخدامه مع الحمل والرضاعة إذ أنه قد يؤذي الطفل، لذا من الأفضل استشارة الطبيب قبل استخدامه.

– الليزر

الليزر من أفضل وأنجح طرق علاج علامات التمدد، ليس فقط لأنه يعيد بناء الكولاجين، بل أيضاً يساعد على زيادة مرونة البشرة.

كما يوجد بعض العلاجات الطبيعية لتقليل علامات التمدد، لمعرفتها يرجى قراءة 7 علاجات طبيعية لعلامات تمدد البشرة

قبل استخدام أي من هذه العلاجات، يجب الإحاطة بأن الفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء في النتائج هو أن البيضاء لا تستجيب للعلاج بسهولة، وقد يحتاج البعض عدة جلسات من الليزر أو التقشير لرؤية نتيجة ملحوظة.

تلخيصاً لما ذكر

علامات التمدد هي رد فعل طبيعي من الجسم تجاه زيادة الوزن السريعة، سواء كان ذلك بسبب الحمل أو أي سبب آخر، ومع أن علامات التمدد غير مضرة، إلا أنها قد تسبب احراجاً للكثيرين.

تنقسم علامات التمدد حسب لونها إلى بيضاء وحمراء على حسب حالة الأوعية الدموية الرقيقة الموجودة في طبقة الجلد الداخلية، والفرق بين علامات التمدد البيضاء والحمراء ليس فقط في اللون أو ترتيب الظهور، بل أيضاً في طريقة العلاج واستجابتها له.

وفي النهاية، قد لا تختفي علامات التمدد بشكل كامل حتى مع العلاج، لذلك فإن تعلم حب النفس كما هي، وتقبل هذا التغير الجديد هو طريقة رائعة للتأقلم معه، ولكن بالطبع لا بأس من استشارة الطبيب إذا أصبحت العلامات غير محتملة.

اترك رد