Online Magazine For Every Mom
.

انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل | كل ما يخطر على بالكِ

انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل

0 143

إنَّ انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل أمرٌ واردُ الحدوث خلال رحلتكِ التى تَمضين فيها مع طفلكِ التي تستمر لتسعة أشهر وتمثل علاقة من نوع فريد تشعران فيها ببعضكما البعض ويمر فيها كلاً منكما بتغيرات عديدة تتأثر بالآخر وتؤثر عليه لذلك من الهام لكِ عزيزتي المرأة أن تكونى ملمة بمثل هذه الأمور والتي منها انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل وذلك لكي تعرفي ما هو الطبيعي الذي يتطلب منك أخذه بهدوء وروية وما هو الأمر غير الطبيعي الذي ربما يتطلب الاستشارة العاجلة للتدخل والمعالجة السريعة.

 

انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل:

 

بما أننا هنا نسبق الأمر بخطوة لنفهم ماهيته فدعينا نعرف معاً تفاصيل تلك المغامرة التي تكون بينكِ وبين طفلكِ ونتخلص من أى مخاوف من الممكن أن تكون لديكِ أو تصبح لديكِ خصوصاً إذا كان طفلكِ الأول وحتى إن لم يكن طفلكِ الأول فكل حمل وولادة لكِ تمثل مغامرة جديدة بتفاصيلها تكونين أنتِ فيها كأنكِ أول من تحملْ وتنجبْ لذلك لا تتأثرىِ بمن يقول غير ذلك وينكرْ عليكِ حرصكِ الشديد فأنتِ حالة خاصة فعلاً وطفلكِ مولودٌ مميزٌ أيضاً تصبحين له خلال تلك المدة الملجأ والحاضن والحاوي الوحيد فى هذا الكون الشاسع لذلك يستحق الأمرُ منكِ بالطبع البحث والفهم لهذه الفترة الخاصة من حياتكِ مع طفلكِ استعداداً للتحول الذي توشك حياتكِ على تحقيقه. 

 

الشهور الوسطى من الحمل من أكثر الشهور استقراراً بالنسبة للمرأة الحامل لأنها تكون قد تجاوزت الشهور الثلاثة الأولى بما فيها من القىء والغثيان بسبب زيادة نشاط مستوى الهرمونات و بطء عمل الجهاز الهضمي ليتيح زيادة امتصاص الطفل للغذاء و تكون أيضاً مازالت بعيدة نسبياً عن ثقل الحركة وإمكانية الولادة وحدوث المخاض وتشعر بالحماس لأنها تكون تأقلمت وتهيأت نفسياً وجسدياً للاستعداد لاستقبال الطفل.

 

 ولكن يمكن أيضاً أن تشعر المرأة ببعض التغيرات الطبيعية المحتملة الحدوث فتشعر ببعض الانقباضات أو التقلصات من حينٍ لآخر خصوصاً بعد يومٍ مرهق لذلك دعينا نعرف معاً أسباب وعلاج انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل كأحد تلك التغيرات المحتملة الحدوث.

 

انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل

أسباب انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل:

 

تحدث الكثير من التغيرات فى الشهر الخامس الذى يبدأ من (الأسبوع 18 وحتى الأسبوع 21) والتى يمكن أن تتسبب في حدوث انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل ومن أهمها ما يلي:

 

1- زيادة تمدد الرحم بفعل نمو الجنين

 

في هذه المرحلة يحدث نمو سريع للجنين حيث يصل وزنه إلى 300 جرام ويصل طوله ما بين 15-16 سنتيمتر بنهاية الشهر الخامس وتبدأ أيضاً عظام وعضلات الجنين ودماغهُ وحواسهُ بالتطور على نحوٍ ملحوظ كما تصبح أطرافهُ متناسقة بدرجةٍ أكبر مع جسده من حيث الطول والشكل لذلك تشعرين بحركتهِ وركلاتهِ بصورةٍ أفضل كذلك، هذا كله يؤدي لزيادة تمدد الرحم ليتكيف مع هذا التطور والنمو للجنين وهذا التمدد يمكن أن يؤدي إلى الشعور بألم وتقلصات أَسفل البطن وربما حدوث انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل.

 

وبصفة عامة فإن جسم المرأة الحامل يتمدد بالكامل لمواكبة التطور خاصةً منطقتى البطن والصدر و تبدأين أيضاً بالشعور بتغيرات في منطقة الأثداء واستمرارها في النمو نتيجة لتضخم الغدد اللبنية (غدد الحليب) و رواسب الدهون استعداداً للرضاعة الطبيعية.

 

2- ألم رباط الرحم المستدير

الذى يعمل على تثبيت الرحم وإبقائهِ في موضعهِ ولكن مع الضغط المتزايد نتيجة نمو الجنين واتساع الرحم يزيد الضغط على هذه الأربطة فتصبح مشدودة مما يولد ألم على جانبي البطن وعادةً الجانب الأيمن أكثر ويظهر الألم مع الحركات المفاجئة أو العطس أو السعال.

 

3- الأورام الليفية فى الرحم

 

من الوارد جداً فى حالِ وجودها أن تتسبب بانقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل مع ظهور أعراض أخرى منها:

ضغط وألم وإحساس بالامتلاء أسفل البطن.

النزيف المهبلي وكثرة التبول والإمساك.

 

4- مشاكل الجهاز الهضمي

 

تُعْطِي إحساساً مشابهاً لانقباضات الرحم فبسبب زيادة إفراز هرمون البروجسترون الذي يسبب ارتخاء عضلات الأمعاء وبطء حركة الفضلات بداخلها مما يؤدي بدورهِ إلى الإمساك والانتفاخ والغازات إضافةً إلى ضغط الرحم على الجهاز الهضمي بسبب تمدده كل هذا يسبب آلام وتقلصات البطن.

 

5- اِلتهاب المسالك البولية

 

تُعَدُ النساء أكثر عرضة لهذا الأمر من الرجال عموماً تبعاً لطبيعةِ جسم المرأة وقصر طول القناة الواصلة من المثانة إلى فتحة البول وكذلك بين فتحة البول وفتحيّ المهبل والشرج هذا بدورهِ يجعل من السهل على البكتيريا الانتقال.

 

وتُعدُ المرأة الحامل أكثر عرضة لهذا الأمر بدرجةٍ أخص بسبب ضغط الرحم على المثانة مما يؤدي لهبوط المثانة وصعوبة التخلص من البول وكذلك اتساع المسالك البولية فتزداد مدة بقاء البول في المجرى البولي وتوفير بيئة مناسبة لنمو البكتيريا كما أنَّ تغيرات الجهاز المناعي و الهرمونات يمكن أن تؤثرعلى عمل الأنسولين ومن ثَمّ الإصابة بسكريّ الحمل مما يؤدي إلى ارتفاع معدل السكر في البول والمساعدة فى تكاثر البكتيريا.

 

 كل هذا من الممكن أن يسبب التهاب المسالك البولية وآلام أسفل البطن والظهر مع الشعور المستمر بالحاجة للتبول مصاحب بألم أو حرقة وحتى يمكن أن يصل الأمر إلى انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل.

 

6- المباشرة الزوجية

 

التغيرات التي تَحدُث فى جسد المرأة الحامل عموماً تجعلها أكثر حساسية تجاه اللمس ومن الممكن حدوث تقلصات فى الرحم وآلام أسفل البطن نتيجة تحفيز بعض الهرمونات الموجودة في السائل المنوي والتي تُعرف بالبروستاجلاندين.

 

7- الطلق الكاذب (الوهمي)

 

هو آلام المخاض الكاذبة ويُعرف أيضاً بإسم انقباضات براكستون هيكس نسبةً لإسم الطبيب الذي اِكتشفها.

 

آلام المخاض الحقيقية تساعد على تليين عنق الرحم استعداداً للولادة ولكن انقباضات براكستون هيكس هي إنذارٌ كاذب قد تَحدث في الشهر الخامس ولكنها تختلف عن الانقباضات الحقيقية من حيث:

التكرار والمدة وطبيعة الإحساسِ بها.

 

تكون تقلصات الطلق الكاذب غير منتظمة ولمدة قصيرة من (30 ثانية أو أقل إلى دقيقتين على الأكثر) كذلك تكون أقرب للضغط أو الشد وليست مؤلمة.

وبذلك نكون قد ذكرنا أشهر أسباب انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل.

 

ما الذى يستدعى الاستشارة والتدخل العاجل للطبيب؟

 

  • عند حدوث تقلصات منتظمة تزداد ألما بمرور الوقت.
  • اِستمرار التقلصات لأكثر من ساعة أو تزداد مع المشي.
  • ألم شديد أسفل منطقة البطن.
  • نزيف مهبلي أو إفرازات دموية.
  • التبول المؤلم أو الشعور بالحرقة.
  • روائح كريهة قادمة من مجرى البول أو منطقة المهبل.
  • الشعور بالدوار والدوخة أوالصداع المزمن.
  • الشعور بالقشعريرة أو ارتفاع درجة حرارة الجسم (الحمى).
  • ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم. 
  • القيء الشديد أو الإسهال الدموي أو الغثيان المستمر.

 

قد تكونُ أيُّ هذه الأعراض علامة لأَحد المشاكل الصحية التى تستدعي تَدَّخْل الطبيب المختص على الفور ومن هذه الأمراض مايلى: 

  • وجود عدوى أو مرض لا يتعلق بالحمل 
  • تسمم الحمل.
  • حمل خارج الرحم.
  • انفصال المشيمة.
  • المخاض المبكر.
  • الإجهاض.

 

كانت هذه بعض الأمراض التى يمكن أيضا أن تسبب انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل والتي تستدعي الرعاية الصحية الفورية لمنع تفاقم الأمر وحدوث مالا يحمد عقباه.

 

كيفية تشخيص انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل:

 

1- الفحص السريري

 

يَسألُ فيه الطبيب عن التاريخ المرضي للمشكلة وبداية الأعراض وطبيعة ظهورها ووجود أيُّ علامات أو تطورات أخرى.

 

2- الفحص الحوضي

 

يَفحصُ فيه الطبيب الأعضاء الخارجية لتحديد وجود أيّ انتفاخات للغدد المحيطة أو أيّ تغير في اللون أو الإفرازات  كما يفحص أيضاً الأعضاء الداخلية وتشمل الرحم (من حيث وضع وحجم الرحم وحركته)  وكذلك قناتيّ فالوب والمبيضين.

3- استخدام الموجات فوق الصوتية

 

نستطيعُ الكشف من خلال استخدام هذا الإجراء تصوير ورؤية الرحم وما بداخله للتأكد من عدم وجود أيّ خلل.

 

4- تحليل البول

 

 للتأكد من نسبة البروتين إلى الكرياتينين الموجودة فى البول والتى تكون من وسائل تشخيص تسمم الحمل.

 

5- اِختبار الدم 

 

تَظهر فيه مستويات هرمونات الحمل ومع مقارنتها بالمستويات السابقة فقد تكون من وسائل تشخيص الإجهاض أو حتى تسمم الحمل بعد تحديد نسبة الصفائح الدموية وكفاءة عمل الكليتين والكبد.

 

بهذه الوسائل الخمس نكون قد لَخْصّنا بعض الإجراءات لفحص انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل.

 

كيفية التعامل مع انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل وطرق العلاج :

 

بعد استشارة الطبيب المختص وإجراء الفحوصات اللازمة ومعرفة الأسباب المحتملة تستطيعين تخفيف هذه الانقباضات والتشنجات بالطرق التالى ذكرها:

 

1- تغيير وضعية الجسم

 

وتكون من الوقوف إلى الجلوس أو من الجلوس إلى الإستلقاء أو المشي لبضع دقائق فهذا يخفف من التقلصات خصوصاً تقلصات المخاض الكاذب.

2- خذي القسط الكافي من الراحة والاسترخاء

 

ومن المحبذ أيضاً ممارسة الرياضة الخفيفة كالمشي وتمارين التمدد والإطالة مع اِستخدام وسادة تدفئة أسفل الظهر لتخفيف الصلابة واستخدام كرسي مع دعم ظهر جيد و تدربي أيضاً على أخذِ أنفاساً عميقةً ببطء.

 

3- الاستحمام بالمياه الدافئة

 

حيث يعمل ذلك على تخفيفِ انقباض العضلات ولكن تَجنبي تماماً المياه الساخنة كما يُمكِنُك القيام أيضاً بعمل تدليك خفيف للبطن.

4- شُرْب سوائل دافئة كالحليب والنعناع وغيره

 

حافظي أيضاً على شُرْب المياه تحديداً بما لا يقل عن لترين والكثير من السوائل والعصائر خالية السكر على مدار اليوم تجنباً للجفاف مع الأخذ بالاعتبار الابتعاد عن المشروبات الغازية وإفراغ المثانة باستمرار.

 

5-تناولي الخضار والفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن

 

يجب الابتعاد عن الأطعمة الدسمة السمينة واجعلي وجباتك خفيفة ومتقاربة في الوقت تجنباً للانتفاخات والغازات المزعجة.

 

6- تغيير وضعية النوم

 

يُفضّل لكِ النوم فى هذه الفترة على أحد جانبيك خاصةً الأيسر مع وضع وسادة بين الساقين لأنّ ذلك يُسّهل تدفق الدم خلال المشيمة فيزيد من تغذية الجنين كما أنه أفضل الأوضاع بالنسبة للأم والجنين من حيث قلة العرضة لتورم القدمين والضغط على الجنين ولذلك أيضاً تجنبي الاستلقاء على الظهر لمدة طويلة لأن ذلك ربما يقلل من تدفق الدم جيداً للجنين ويعرضه للخطر.

7- ارتداء الملابس المريحة والفضفاضة 

 

يُحَبَذ ذلك بالأخص عند منطقة البطن ويُفضّل كذلك ارتداء الأحذية المريحة للقدم وتجنب ارتداء الكعب العالي.

 

كانت هذه بعض النصائح للشهر الخامس من الحمل عموماً ولتخفيف انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل خصوصاً.

 

انقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل

فى الختام:

 

يلقب الثلث الثاني من الحمل بفترة شهر العسل (توهج الحمل) وهذه التسمية لم تأتِ اعتباطاً فهذه الفترة من أزهى فترات الحمل بسبب نشاط الدورة الدموية وتأثير هرمونات الحمل على الشعر والبشرة فيجعل الشعر أكثف وأجمل والبشرة نضرة لذلك عزيزتي اهتمي بنفسك وجسدك وأسنانك جيداً فهذه الفترة التى تستطيعين فيها الذهاب لطبيب الأسنان والمعالجة بأمان ،تحدثي مع طفلكِ فهو الآن يسمعك ويشعر بك جيداً وربما يتفاعل معك بركلاته وحركاته كتعبير للمساندة وتأكدي أن من خلقه بداخلك أَمَدَّكِ بالطاقةِ الكافيةِ للعنايةِ به فلا تقلقي كثيرا بشأن المسقبل أو من الأمور االوارد حدوثها كانقباض الرحم في الشهر الخامس من الحمل والتى كما ذكرنا تخفف العلاجات المنزليه من أعراضها وتذكري دائماً الجمال الذى ستحصلين عليه بين يديكِ عندما تمسكين طفلكِ أول مرة بعد كل ما مررتما به معاً.

 

بقلم: د.إيمان الدوانسي

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.