Online Magazine For Every Mom

حساسية المناطق الحساسة عند النساء | تهيج المنطقة الحساسة

علاج الحكة في المناطق الحساسة للنساء

1 25

تعد حساسية المناطق الحساسة عند النساء و تهيجها من أكثر المشاكل المزعجة شيوعاً لدى كثير من النساء. 

حيث أن جسم المرأة حساس و يتعرض للتغيرات بشكل مستمر، حيث كلما تقدمت في السن يصاحب تقدمها هذا تغيرات هرمونية و مشكلات صحية تسبب لها الضيق والإزعاج، مؤثرةً على ممارستها لحياتها اليومية. 

تؤدي حساسية المناطق الحساسة عند النساء إلى الشعور بالحكة و الحرقة والاحمرار، وقد يترافق ذلك مع إفرازات مهبلية و غيرها من الأعراض التي تسبب الشعور بالانزعاج و الضيق.  

تتعدد أسباب حساسية المناطق الحساسة عند النساء، و باختلاف السبب يختلف العلاج الذي يوصي به الطبيب. 

وفي هذا المقال سوف نتعرف عن أهم المسببات و العلاجات لتلك الحساسية و كيف يمكن للمرأة أن تتجنب حدوثها. 

حساسية المناطق الحساسة عند النساء

أسباب حساسية المناطق الحساسة عند النساء 

قد تكون حساسية المناطق الحساسة عند النساء بسبب مشكلة صحية أو عرض من أعراض بعض الأمراض التناسلية، أو بسبب بعض السلوكيات غير الصحية التي تتبعها المرأة. 

ما اسباب تهيج المنطقة الحساسة؟

١- الأمراض الجلدية

قد تؤثر بعض الأمراض الجلدية على الجلد المتواجد في المناطق الحساسة، و من هذه الأمراض على سبيل المثال: الصدفية، الأكزيما، الحزاز البسيط، الحزاز المسطح و الحزاز المتصلب.

٢- الالتهابات الفطرية

الالتهابات الفطرية شائعة لدى النساء و تحدث حين يفقد المهبل التوازن الحمضي الطبيعي، مما يؤدي لظهور بعض العلامات مثل الحكة و التهيج و الاحمرار و التي قد تكون مرتبطة بالتهاب فطري.

وقد تكون هذه الالتهابات ناتجة عن تناول مضادات حيوية معينة أو حبوب منع الحمل الهرمونية أو بسبب تغيير النظام الغذائي.

وتتسم الالتهابات الفطرية بإفرازات بيضاء سميكة، تنتج عن فرط نمو الفطريات الموجودة بشكل طبيعي في المهبل.

٣- التغيرات الهرمونية

تحدث حالة من الاختلال الهرموني في فترات الحيض و الحمل و الولادة و الإرضاع و عند وصول سن انقطاع الطمث ، أو تحدث ايضاً بتناول حبوب منع الحمل. 

كل هذه التغيرات تترافق مع اضطراب وخلل في إفراز الهرمونات عند النساء، خاصةً هرمون الأستروجين، و ذلك يسبب بعض المشاكل في الجهاز التناسلي مثل الالتهابات التي تصاحبها غالبًا حكة في المنطقة الحساسة.

 جفاف المهبل من العلامات الدالة على أن الهرمونات هي سبب الحكة و حساسية المناطق الحساسة عند النساء.

٤- الأمراض المنقولة جنسيًا

تنتقل بعض الأمراض التناسلية عن طريق الاتصال الجنسي ، و تلك الأمراض مثل مرض المشعرات قد تسبب تهيج المنطقة الحساسة والشعور بالحكة والألم والحرقة، بالإضافة إلى الإفرازات والروائح الكريهة المصاحبة لها.

٥- التحسس الجلدي في المناطق الحساسة

يحدث التحسس الجلدي نتيجة لاستخدام المواد المختلفة مثل الصابون والعطور ومزيلات العرق والكريمات والمناديل المبللة والمنظفات والملابس وغيرها. 

٦- سلس البراز

يؤدي سلس البراز إلى زيادة الرطوبة في المنطقة الحساسة، وتعتبر الرطوبة بيئة مثالية لنمو الميكروبات وبالتالي حدوث الحكة و حساسية المناطق الحساسة عند النساء والشعور بعدم الراحة.

٧- الإرهاق والإجهاد الجسدي والنفسي

حيث أن كلاً من الإجهاد الجسدي و النفسي يسبب نقص نشاط الجهاز المناعي في الجسم مؤدياً إلى الالتهابات والحكة المرافقة لها.

حساسية المناطق الحساسة عند النساء

سلوكيات غير صحية تسبب حساسية المناطق الحساسة عند النساء 

قد تفعل بعض النساء عدة سلوكيات و تصرفات خاطئة و غير صحية تؤدي إلى حساسية و تهيج المناطق الحساسة والشعور بالانزعاج والرغبة في حكة الأعضاء التناسلية.

ونذكر هنا أبرزها:

– عدم الحفاظ على النظافة الشخصية في هذه المنطقة الحساسة. 

– استخدام المواد الكيماوية والمنظفات والمعطرات ووسائل منع الحمل الموضعية في هذه المنطقة ما يسبب في التحسس و الاحمرار.

– استخدام الشفرة في تنظيف المنطقة الحساسة مما يؤدي إلى الحكة عند بداية نمو الشعر.

– ارتداء الملابس الضيقة التي تزيد من حساسية المناطق الحساسة عند النساء. 

– بقاء المنطقة الحساسة رطبة وعدم القيام بتجفيفها مما يعزز نمو البكتيريا المسببة للحساسية.

حساسية المناطق الحساسة عند النساء

أعراض حساسية المناطق الحساسة عند النساء 

تتعدد أعراض التهاب و حساسية المناطق الحساسة عند النساء من الاحمرار ، والتورم ، والحكة ، وحرق الأعضاء التناسلية .

 بالإضافة إلى إمكانية حدوث التقرحات أو التقشر، التهيج المزمن ايضاً يمكن أن يسبب سماكة الجلد.

كيف اتخلص من الحساسية في المناطق الحساسة؟

حساسية المناطق الحساسة عند النساء

طرق علاج الحكة في المناطق الحساسة عند النساء

يعتمد علاج حساسية المناطق الحساسة عند النساء على السبب المُحدث لها، حيث بمعالجة السبب تحصل المرأة على منطقة حساسة صحية خالية من الحكة و التهيج و تستعيد شعورها للراحة. 

علاج الحكة بسبب الأمراض المهبلية والأمراض المنقولة جنسيًا

وذلك عن طريق استخدام: 

– المضادات الحيوية

– مضادات الفطريات

حيث يتم استخدام العلاج كما يصفه الطبيب المختص ، ويجب التنويه إلى أنه لا يجب التوقف عن أخذ العلاجات عند اختفاء الأعراض؛ لأن ذلك يزيد من فرصة الإصابة مرة أخرى.

علاج الحكة بسبب العدوى الفطرية 

يتم علاج الحكة المهبلية الناتجة عن عدوى فطرية عن طريق استخدام أدوية مضادة للفطريات

حيث يتم: 

– وضعها على المهبل بشكل كريمات أو مراهم مثل العلاج المهبلي: ميكونازول

– إدخالها في المهبل بشكل التحاميل.

– تناولها عن طريق الفم مثل مضاد الفطريات فلوكونازول

و يعتمد علاج هذا النوع من الحكة على مدى شدة العدوى وتكرارها و يساعد بشكل فعال للتخلص من حساسية المناطق الحساسة عند النساء.

علاج الحكة المرتبطة بانقطاع الطمث 

من الممكن علاج الحكة المرتبطة بانقطاع الطمث باستخدام إحدى هذه العلاجات: 

– كريم الإستروجين 

– الأقراص الإستروجين.

– الحلقات المهبلية من هرمون الإستروجين. 

و جميع تلك علاجات فعالة، و يتم اختيار الأنسب منها بعد استشارة الطبيب المختص.

علاج الحكة بسبب التحسس والتهيج 

يكون علاج حكة و حساسية المناطق الحساسة عند النساء الناتجة من التحسس عن طريق الابتعاد عن مصدر التهيج والتحسس مثل: الكريمات، والغسولات، والمنظفات التي قد تزيد التهيج في الأعضاء التناسلية.

و لكن إذا استمرت المشكلة عليك استشارة طبيب الأمراض النسائية.

كيفية تجنب حساسية المناطق الحساسة عند النساء 

ولأن الوقاية خيرٌ من العلاج يجب على المرأة معرفة طرق الوقاية لتجنب حدوث الحساسية و الحكة مرة أخرى  

وتتمثل طرق الوقاية في الآتي:

١) ارتداء الملابس القطنية الواسعة و تغيير  الملابس الداخلية يوميًا، بالإضافة إلى تجنب ارتداء الملابس المبللة لفترة طويلة.

٢)  الابتعاد عن ارتداء الملابس الضيقة و الملابس المصنوعة من النيون والبوليستر التي قد تسبب حساسية المناطق الحساسة عند النساء. 

٣) الحفاظ على نظافة المنطقة التناسلية وتجفيفها بشكل جيد.

٤) اتباع نظام غذائي صحي متوازن للحفاظ على البكتيريا الصحية في الهبل. 

٥) الابتعاد عن استخدام المنتجات الكيميائية مثل الغسولات النسائية والكريمات التي تخل بالتوازن الحمضي للمهبل. 

٦) استخدام الماء الفاتر للتشطيف لمنع الالتهاب و حساسية المناطق الحساسة عند النساء. 

و أخيرا إذا كنتِ تعانين من الألم المتكرر و الحساسية المزعجة في المنطقة الحساسة فلا تسمحي للعلامات غير الظاهرة عليك أو شعورك بالحرج تجاه مناقشة هذا الأمر بأن تمنعك من طلب المساعدة و استشارة الطبيب المختص.

يستطيع طبيبك أن يحدد سبب تلك الحساسية التي تعانين وأن يقدم لكِ النصائح المُجدية لتجنبها، لذلك من الأهمية أن تقومي بزيارته،

 حيث هناك العديد من الخيارات العلاجية المتاحة التي تقلل من شعورك بالضيق والانزعاج و تبحث عن صحتك وراحتك. 

اقرئي المزيد عن: 

كريم فيوسيدين للمنطقة الحساسة

كريم تفتيح المناطق الحساسة

تعليق 1
  1. إسراء يقول

    صياغة و ترتيب ممتازين👌🏽

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.