Online Magazine For Every Mom
.

طرق تخفيف ألم التسنين عند الأطفال | أفضل 6 طرق لتخفيف الألم

طرق تخفيف ألم التسنين عند الأطفال

0 21

تعد فترة تسنين الطفل من الفترات المرهقة للأمهات؛ لذا دائمًا ما يبحث الأمهات عن طرق تخفيف ألم التسنين عند الأطفال. بسبب ما يعانيه الطفل في تلك الفترة من ألم ترى الأم تمر بقلق وخوف على طفلها وتسعى جاهدة لفعل أي شيء يخفف من ألم طفلها.

هناك طرق طبيعية فعالة تستخدم لتخفيف ألم  التسنين عند الأطفال وتساعد على استرخاء الطفل مما يساعد على راحة الأم أيضًا. لذا سنتحدث عن كل شيء يخص التسنين.

     

ما هو التسنين:

هو ظهور الأسنان اللبنية عند الأطفال الذين تتراوح أعمارهم من ثلاثة أشهر حتى اثني عشر شهرًا. قد يولد بعض الأطفال ولديهم سن أو اثنين مما يسمى بالتسنين المبكر للطفل وهناك أطفال يبدأ التسنين لديهم من عمر شهرين.

مراحل التسنين عند الأطفال:

 تبدأ الأسنان في الظهور لدى الأطفال كالتالي:

1- 6-12 شهرًا تبدأ القواطع المركزية في الظهور. ( الأسنان الموجودة في منتصف الفك العلوي والسفلي )

2- 9:12 شهرًا ظهور القواطع الجانبية ( الأسنان التي تقع بجانب القواطع المركزية )

3- 13:19 شهرًا ظهور الضرس الأول.

4- 16:22 شهرًا ظهور الأنياب.

5- 25:33 شهرًا ظهور الضرس الثاني.

تلك المرحلة الشائكة بين الأم وطفلها تدفع الأم لمعرفة طرق تخفيف ألم التسنين عند الأطفال وأيضًا معرفة أعراض التسنين لتفرق بين العدوى التي تصيب الطفل وبين مرحلة التسنين.

لمعرفة المزيد اضغط هنا.

أعراض التسنين عند الأطفال:

1- رغبة الطفل في العض أو الضغط على مكان خروج السن:

تزداد غريزة العض عند الطفل في هذه الفترة حيث إن الضغط على مكان خروج السن تحت اللثة تخفف من الألم الناجم عن السن فيشعر الطفل ببعض الراحة.

2- انتفاخ لثة الطفل:

تعد أحد أشهر أعراض التسنين عند الرضع حيث تصاب اللثة بإحمرار وتورم يظهر على شكل كدمات في لثة الطفل وذلك قبل خروج أسنانه الجديدة ويمكن ملاحظتها بسهولة عند فتح فم الطفل.

3- سيلان اللعاب بكثرة:

من المعروف أن الطفل في بداية عمره يسيل لعابه ولكن قد يصاحب التسنين سيلان لعاب الطفل بكثرة عن المعدل الطبيعي كما إنك إذا فتحت فم الطفل تجد بوادر ظهور لأسنان الطفل، لكن لا يمكن الاعتماد على هذا العرض وحده كعلامة لتسنين الطفل.

4- صعوبة نوم الطفل ليلًا:

يزداد انزعاج الطفل ليلًا ولا يستطيع النوم ليلُا؛ ذلك بسبب زيادة ألم الأسنان ليلًا.

لقراءة المزيد عن مساعدة طفلك على النوم اضغط هنا.

5-ألم في الأذن:

قد يصاحب التسنين ألم في الأذن ولكنه قد يكون علامة على إصابة الطفل بالعدوى والالتهاب.

6- تغير عادات الأكل عند الطفل:

هذه العادات تختلف من طفل لآخر؛ حيث هناك بعض الأطفال تزداد لديهم الرغبة في الرضاعة والبعض الآخر تزداد لديهم الرغبة في تناول الأطعمة الصلبة؛ بسبب شعور الراحة الذي تمنحه للطفل عند الضغط على منطقة التسنين. كما أن الأطفال في سن الرضاعة قد يزهدون الرضاعة؛ لأن المص يضغط بشكل غير مريح على اللثة.

7- ارتفاع درجة حرارة الطفل:

قد ترتفع درجة حرارة الطفل بسبب التسنين ولكن لا تصل لدرجة الحمى، كما أكد الباحثون أن أكثر الأعراض شيوعًا هي تهيج اللثة واحمرارها.

عليكِ أن تعلمي أن ارتفاع درجة حرارة طفلك أكثر من 38 درجة مئوية لابد أن تأخذي طفلك للطبيب فورًا.

لمعرفة المزيد اضغط هنا.

8- الإسهال:

قد يحدث إسهال خفيف للطفل أثناء التسنين، لكن في حالات الاسهال الشديد لابد من زيارة الطبيب؛ حيث إن زيادة عدد المرات التي يتعرض فيها الطفل للاسهال عن أربع أو خمس مرات في اليوم تُعد علامة سيئة.

ألم التسنين يشبه ألم الصداع حيث يكون هناك شعورًا بعدم الراحة مما يزيد من زن الطفل وصراخه؛ لذا توجد طرق طبيعية لتخفيف ألم التسنين عند الاطفال.

هناك 6 طرق أثبتت فعاليتها وتم استخدامها لتخفيف ألم التسنين عند الأطفال.

طرق تخفيف ألم التسنين عند الأطفال:

1- القماش المبلل والبارد:

حيث إن الضغط على لثة الطفل بقطعة قماش مبللة وباردة تخفف الألم وتساعد الطفل على الشعور بالارتياح.

2- عضاضة التسنين:

تُعرف أيضًا بلعبة التسنين، يتم تبريدها قليلًا ثم إعطائها للطفل، عندما يضغط الطفل بواسطتها على اللثة تُخدر اللثة وتخفف من ألم التسنين.

3- تدليك اللثة:

يتم غسل اليدين جيدًا ثم فرك لثة الطفل بإصبع اليد وتدليكها، يساعد على تخفيف الألم وتهدئة الطفل.

4- الجل المخصص للتسنين:

يتم وضع كمية صغيرة منه على الأصبع وتدلك به لثة الطفل لمدة دقيقتين، لكن يعتبر ذلك الحل الأخير ولا يتم استخدامه للأطفال أقل من سنة لِما له من تأثيرات مضرة على الطفل.

5- شرائح الخيار أو التفاح أو الكمثرى المثلجين:

تساعد الطفل على حك اللثة بهم والبرودة تساعد على تخفيف الألم وتسكينه، كما أن بلع السوائل الخارجة منهم تعوض الطفل عن الفيتامينات التي فقدها.وتعد طريقة فعالة من طرق تخفيف ألم التسنين عند الأطفال.

6- الأعشاب:

تعد الأعشاب أفضل طرق تخفيف ألم التسنين عند الأطفال من هذه الأعشاب:

1- ثمر الورد:

يخفف الألم ويعزز المناعة حيث إنه غني بفيتامين سي، مضادات الأكسدة، ومضادات الالتهاب.

2- البابونج:

يساهم البابونج في استرخاء الطفل وشعوره بالراحة مما يساعد على استرخاء الطفل وتهدئته.

3- النعناع البري:

يساهم أيضًا في تهدئة الطفل واسترخاؤه وشعوره بالراحة.

4- القرنفل:

يحتوي القرنفل على زيوت طيارة تعمل كمخدر موضعي لمعظم آلام الأسنان فتم استخدامه كطريقة من طرق تخفيف ألم التسنين عند الأطفال.

لقراءة المزيد عن القرنفل أضغط هنا.

كيفية استخدام الأعشاب لتخفيف ألم التسنين:

1- يمكن صنع الشاي لهذه الأعشاب حيث يتم غلي الماء ووضع ملعقة صغيرة من الأعشاب عليه، ينقع لمدة ستة أو سبع دقائق ثم إعطاء الشاي للطفل.

2- يتم فرك الأعشاب على لثة الطفل مباشرة أو يوضع زيت الزيتون عليها وتترك لتنقع من أربع لست ساعات ثم تصفية الزيت وتخزين العشب في الثلاجة لاستخدامه عند الحاجة.

لمعرفة أسباب تأخر التسنين اضغط هنا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.