Online Magazine For Every Mom
.

أشهر علامات الخطر بعد الولادة القيصرية | علامات جسدية ونفسية

مضاعفات العملية القيصرية

0 77

 تبدأ رحلة الأم الجديدة في العناية بنفسها وبطفلها بعد الولادة,وتعد الولادة القيصرية إجراءً جراحيًا كبيرًا،وبالتالي يجب متابعة حالة الأم بعناية للتأكد من عدم وجود علامات خطر بعد الولادة القيصرية لضمان التدخل السريع في حالة الحاجة إلى عناية طبية فورية.

إن فهم هذه العلامات والتفاتنا لها يساعد في الحفاظ على صحة الأم وضمان سلامة الجراحة,والتآلف مع هذه المرحلة الهامة في حياة الأسرة الجديدة.

في هذا المقال سنستعرض لبعض علامات الخطر الرئيسية التي يجب مراقبتها بعد الولادة القيصرية،والتي يجب على الأم أن تكون على دراية بها للمساعدة في الحفاظ على صحتها وسلامتها.

علامات الخطر بعد الولادة القيصرية

علامات الخطر بعد الولادة القيصرية

بعد الولادة القيصرية، يمكن أن تظهر العديد من العلامات الفسيولوجية والنفسية التي تشير إلى وجود خطر على صحة الأم ,ويُعتبر فهم هذه العلامات أمرًا هامًا للتعرف على المشكلات المحتملة والتدابير التي يجب اتخاذها.

فيما يلي علامات الخطر بعد الولادة القيصرية:

علامات جسدية

نزول افرازات كريهة:

من علامات الخطر بعد الولادة القيصرية هي نزول افرازات مهبلية كريهة الرائحة مصاحبة بارتفاع في درجة الحرارة.

وجود احمرار بمنطقة الساقين:

من الضروري الذهاب الى الطبيب عند رؤية إحدى ساقيكِ متورمة وبها بعض البقع الحمراء،لأن ذلك قد يكون مؤشر لحدوث جلطة في الساق ومن ثم إهمالها ينتج عنه حدوث جلطات بأي جزء من أجزاء الجسم.

 النزيف الشديد:

و قد يترافق مع النزيف الشديد الشعور بتقلصات بالبطن،والتي من المحتمل أن تكون بقايا جزء من المشيمة بداخل الرحم .

 الزلال البولي:

 من مخاطر ما بعد الولادة القيصرية هي احتمالية الإصابة بالزلال البولي مع تورم القدم, لذلك احرصي عزيزتي على ضرورة الذهاب الى الطبيب وذلك لتجنب الإصابة بتشنجات ما بعد الولادة.

الشعور بالصداع:

الشعور بالصداع أمر لا داعي للقلق منه فهذا تأثير البنج النصفي اثناء الولادة القيصرية ،ولكن ما عليكِ هو الانتباه عندما تشعرين بصداع مصاحباً للقيء، لأن هذا قد يكون ناتج عن ارتفاع بضغط الدم.

ارتفاع درجة الحرارة:

من أعراض الإصابة  بعدوى بكتيرية بالجرح هو ارتفاع درجة حرارة الجسم و عند حدوث ذلك يجب عليكِ الذهاب للطبيب.

تورم الجرح:

من علامات الخطر بعد الولادة القيصرية هو تورم واحمرار الجرح، بالإضافة إلى خروج صديد أو إفرازات من الجرح,مما يجعل الجرح غير قابل للمس بسبب شعور الأم بألم شديد.

خروح صديد من الجرح:

من علامات الخطر بعد الولادة القيصرية خروج الصديد من الجرح، لأن ذلك يعني إصابة الأم بالتهابات في الجرح  بسبب تعرضها للعدوى أثناء عملية الولادة أو أثناء مدة العلاج بعد خروجها من المستشفى.

عدم القدرة على التنفس:

من الطبيعي أن تصبح الأم عرضة لعدم القدرة على التنفس وخاصة بعد الولادة وذلك بسبب التخدير الكلي، ولكن إذا استمر هذا العرض يجب إخبار الطبيب وذلك لتجنب حدوث أي مضاعفات قد تضر بصحة الأم.

الإصابة بالأنفلونزا:

قد تتعرض الأم للإصابة بالأنفلونزا بعد الولادة القيصرية،لذا يجب استشارة الطبيب في الحال لوصف العلاج المناسب لحالة الأم حتى تتعافى سريعا وكي لا تنتقل العدوى إلى المولود الجديد الذي لازال جهازه المناعي يعاني بعض الضعف بعد الولادة.

عدم القدرة على تحمل الجماع:

من علامات الخطر بعد الولادة القيصرية،عدم قدرة الأم على تحمل الجماع بعد إنقضاء فترة النفاس، وبخاصة إذا كان تزامن ذلك على وجود حرقة في البول وألم  حاد في البطن وعدم القدرة على الوقوف بشكل مستقيم،لأنها علامات تدل على حدوث التصاقات نتيجة الولادة القيصرية.

علامات الخطر بعد الولادة القيصرية

علامات نفسية

عند الحديث عن علامات الخطر النفسية بعد الولادة القيصرية، يجب مراقبة الأم للعلامات التي قد تشير إلى وجود مشكلات صحية نفسية تتطلب اهتمامًا ودعمًا إضافيين.

إليك بعض العلامات التي يمكن أن تشير إلى وجود خطر نفسي بعد الولادة القيصرية:

اضطراب ما بعد الصدمة:

إذا كانت تجربة الولادة القيصرية مؤلمة أو مروعة بشكل خاص، فإن الأم قد تعاني من اضطراب ما بعد الصدمة ويشمل ذلك وجود فلاشباكات (ذكريات مؤلمة تعود بشكل مفاجئ) أو كوابيس تتعلق بالعملية الجراحية.

اكتئاب ما بعد الولادة:

يعد من اشهر علامات الخطر بعد الولادة القيصرية من الناحية النفسية,ويتميز بمشاعر الحزن العميق والاكتئاب,وفقدان الاهتمام بالأمور اليومية وفقدان الشعور بالرغبة في العناية بالطفل.

القلق الزائد:

يمكن أن تعاني الأم من مشاعر مفرطة من القلق والتوتر بشأن صحة الطفل وقدرتها على رعايته بشكل صحيح.

عدم الارتياح النفسي:

إذا كانت الأم تشعر بعدم الرضا عن جسمها بعد القيصرية أو بشأن العملية الجراحية نفسها، فقد تحتاج إلى دعم نفسي.

الانعزال الاجتماعي:

يمكن أن يؤدي الشعور بالتوتر والقلق إلى الانعزال الاجتماعي،حيث تتجنب الأم الاتصال مع الأصدقاء والعائلة أو تشعربالرغبة بالانعزال.

تغييرات في النمط الغذائي والنوم:

التغيرات في نمط النوم والتغذية يمكن أن تشير إلى وجود مشاكل نفسية,على سبيل المثال:الأكل الزائد أو النقصان في الشهية،والأرق.

إذا لاحظت الأم أي من هذه العلامات أو كانت تشعر بأي تغيرات في حالتها النفسية بعد الولادة القيصرية، فمن الضروري التحدث مع محترفي الرعاية الصحية النفسية أو الطبيب للحصول على الدعم والعلاج المناسب,فالدعم النفسي والاهتمام بالصحة النفسية لهما دور كبير في تعزيز تعافي الأم بعد الولادة القيصرية.

علامات الخطر بعد الولادة القيصرية

نصائح للوقاية من علامات الخطر بعد الولادة القيصرية

– ضعي أولوية لحالتك الصحية بعد الولادة القيصرية,و ابدئي في التفكير في خطة للرعاية بعد الولادة قبل إجراء الولادة.

-تكلَّمي مع مزود الرعاية الصحية الخاص بك بعد الولادة القيصرية حول علامات الخطر بعد الولادة القيصرية,و ما هي سبل الرعاية الخاصة بالمتابعة التي قد تحتاجين إليها.

– احرصي على زيارة موفر الرعاية الصحية لتلقي تقييم شامل بعد الولادة وإذا واجهتِك مشكلة في تخصيص وقت للموعد,تواصلي مع أحد أفراد عائلتك أوأصدقائك للحصول على المساعدة, و خلال هذا الموعد سيفحص مزود الرعاية الصحية حالتك المزاجية وحالتكِ النفسية.

وقد يشمل هذا الفحص إجراء فحص للبطن،والمهبل،وعنق الرحم،والرحم؛ للتأكد من تعافيكِ بشكل جيد,ويعد هذا هو الوقت الأمثل للتحدث حول أية شكوك قد تراودك، بما في ذلك استئناف النشاط الجنسي وكيفية تكيفك مع الحياة بوجود طفل جديد.

ملخص:

 يتناول هذا المقال مجموعة من العلامات المهمة التي يجب أن تكون السيدة التي سوف تتعرض للولادة القيصرية مدركة لها،حيث يمكن أن تكون مؤشر على وجود علامات الخطر بعد الولادة القيصرية والتي تستدعي العناية والمتابعة الطبية.

إليك بعض العلامات الرئيسية التي قد تُلاحظ بعد الولادة القيصرية:

– نزيف غير طبيعي: إذا كنت تلاحظ نزفًا غزيرًا بعد العملية، فقد يكون ذلك علامة على وجود مشكلة تتطلب الاهتمام الفوري من الفريق الطبي.

– إلتهاب المنطقة الجراحية: إذا شعرت بألم شديد أو وجود احمرار مفرط في منطقة الجرح،فقد يكون هذا دليلاً على إصابة أو إلتهاب يجب متابعته وعلاجه بسرعة.

– الحمى: إذا لاحظت ارتفاعًا في درجة حرارتك بعد الجراحة، فقد تعني ذلك وجود عدوى تستدعي التدخل الطبي.

– تورم في الساقين: قد يكون التورم في الساقين علامة على وجود جلطة دموية وهي حالة خطيرة تحتاج إلى تقييم طبي فوري.

– ضيق التنفس: إذا كانت تعاني من صعوبة في التنفس أو ارتفاع في معدل نبضك، فقد يشير ذلك إلى وجود مشكلة تنفسية تحتاج إلى العناية الفورية.

اعتبارًا من الآن، ينبغي عليك مراجعة الطبيب أو الاتصال بالرعاية الصحية إذا كنت تشعرين بأي من علامات الخطر بعد الولادة القيصرية، إن الفحص الطبي المبكر والمشورة الطبية المناسبة يمكن أن يكونان حاسمين في التعرف على ومعالجة أي مضاعفات محتملة بعد الولادة القيصرية. 

اترك رد