Online Magazine For Every Mom

علامات تمدد الجلد أثناء الحمل | علامات التمدد وتشققات البطن

طرق طبيعية لتقليل علامات التمدد في الحمل

4 172

علامات تمدد الجلد أثناء الحمل أو التجعدات الصغيرة، تظهر على الجلد الذي تعرض لتمدد زائد. ويطلق على القنوات الرقيقة، أو مجموعة الخطوط الرفيعة، خاصة إذا كانت هذه الخطوط متقاربة من بعضها. 

وعلامات التمدد هي شكل من أشكال ندب الجلد مع تغييراللون، وهي تحدث بسبب تمزقات في الأنسجة، وقد تقل مع مرور الوقت بإستخدام بعض العلاجات حسب ما سيتم ذكرها. 

تتأثر التشققات الجلدية ايضًا بالتغييرات الهرمونية كالوصول لسن البلوغ، أو التغييرات في وزن الجسم كما في فترة الحمل أو كمال الأجسام، أو العلاج الهرموني. المصطلحات الطبية تمدد الجلد أثناء الحمل تشمل توسعية السطر، خطوط توسعية جلدية، خطوط حملية، السطور أو ببساطة ضمورية الخط.

علامات تمدد الجلد أثناء الحمل

أعراض علامات تمدد الجلد أثناء الحمل

تظهر فالبداية خطوط قرمزية أو مائلة إلى اللون الأحمر حتى تميل تدريجيًا للون الأفتح.

تظهر المناطق المتأثرة لينة الملمس، تحدث علامات تمدد الجلد أثناء الحمل في الطبقة اللينة المتوسطة التي تساعد البشرة على الاحتفاظ بشكلها.

التمدد ليس هو السبب الوحيد للتشققات الجلدية يمكن أن تظهر في أماكن عديدة بالجسم، ولكنها غالبًا تظهر في الأماكن الأكثر تخزيناً للدهون.

من أكثر المناطق التي يظهر  فيها تمدد الجلد أثناء الحمل هي البطن والصدر وتحت الإبط والعضد والظهر والورك والارداف بحيث أنها لا تشكل أي ضعف من قدرة الجسم على العمل بشكل طبيعي.

علامات التمدد وتشققات البطن

ما هو الفرق بين علامات التمدد الحمراء والبيضاء؟

هناك نوعان شائعان من علامات تمدد الجلد أثناء الحمل:

– الخطوط البيضاء

– الخطوط الحمراء

تميل التشققات القديمة إلى أن تكون بيضاء اللون، بينما التشققات الجديدة غالبًا تكون حمراء أو أرجوانية اللون. تكون الشقوق الجديدة في البداية حمراء وذلك بسبب الأوعية الدموية التي يمكن رؤيتها من خلال التمزقات. تميل علامات التمدد القديمة إلى أن تكون بيضاء اللون حيث تنقبض الأوعية الدموية وتكون طبقة دهون تحت الجلد.

الأسباب وراء ظهور علامات تمدد الجلد أثناء الحمل

أثبتت الدراسات أن صغر سن الأم وزيادة وزن الجسم فوق 15 كيلو جرام وارتفاع مؤشر كتلة الجسم كان مصاحب ظهور تمدد الجلد أثناء الحمل «الستريا».

تعاني المرأة الحامل من ظهور علامات تمدد الجلد أثناء الحمل التي تكون مصحوبة بحكّة نتيجة الأسباب الآتية:

الزيادة في وزن الحامل

نتيجة لتمزق الخيوط داخل نسيج الجلد، وبالتالي ينتج عنها ظهور هذه التشققات في البطن.

التغيرات الهرمونية في الجسم

 خلال فترة الحمل تحدث العديد من التغيرات في الهرمونات، وبالتالي يتأثر جلد الحامل ويصبح أكثر حساسية وعرضة لظهور الخطوط، وخاصةً في منطقة البطن والأرداف.

العوامل الوراثية

تزداد فرص ظهور تشققات الجلد أثناء الحمل في حال تعرضت لها الأم أو الجدة، وبالتالي تختلف نسبة ظهورها من المرأة الحامل لأخرى.

المراهقين يعتبرون من الأكثر عُرضة لتنمية هذه الخطوط الحادة الهرمونات السكرية (جلوكوكورتيكويد) المسؤولة عن ظهور علامات تمدد الجلد أثناء الحمل عن طريق منع الخلايا الليفية من تكوين ألياف الكولاجين والإلاستين الضرورية للحفاظ على بشرة مشدودة، إن هذا يسبب ضعف في دعم النسيج وكلما تمدد الجلد فإن ذلك يؤدي إلى تمزقات جلدية.

علامات تمدد الجلد أثناء الحمل

طرق للوقاية من ظهور علامات التمدد

كيف أمنع ظهور علامات التمدد أثناء الحمل؟

%75- 90% من النساء تظهر لديهن علامات تمدد الجلد أثناء الحمل إلى درجة معينة نتيجة لتغير الهرمونات وغالبا ما تظهر علامات تمدد الجلد في الشهر السادس أو السابع وتحديدا في الأشهر الثلاث الأخيرة نتيجة للتمدد السريع الذي يتعرض له الجلد في هذه الفترة. 

أولا

كي تتجنب الحامل ظهور علامات تمدد البطن أثناء الحمل أو زيادة انتشارها، يُنصح باتباع الأمور الآتية:

– شرب كمية مناسبة من الماء

يجب شرب كمية مناسبة من الماء، بحيث لا تقل عن 8 أكواب ماء يوميًا. وذلك للحفاظ على نضارة البشرة ورطوبتها.

– تدليك البطن بالزيت

يُنصح تدليك البطن سواء زيت الزيتون أو زيت اللوز منذ بداية الشهر التاسع أو بداية الشهر الثامن من الحمل. حيث أن الزيت يحافظ على ترطيب البطن ويساعد في تغذية الجلد، و يقلل ظهور تشققات الجلد أثناء الحمل.

– تناول الأطعمة الصحية

تناول الأطعمة الصحية المليئة بالفيتامينات تساعد في الحفاظ على الجلد والبشرة، وخاصةً التي تحتوي على فيتامين ج (Vitamin C)، مثل: الخضروات الورقية، والحمضيات.

ثانيًا

طرق تقليل الخطوط من البطن العلاجية في حالة ظهور علامات التمدد في الجلد أثناء فترة الحمل باللون الوردي أو البنفسجي تزداد فرص علاجها، ولذلك يجب البدء في العلاج قبل تحولها للون الأبيض.

علاجات طبيعية لظهور علامات تمدد الجلد أثناء الحمل:

– عصير البطاطا

يُعد عصير البطاطا أحد طرق تقليل الخطوط في البطن خلال الحمل، حيث يعمل عصير البطاطا على ترميم خلايا الجلد بفضل المعادن والفيتامينات الموجودة فيه.

يتم تدليك علامات تمدد الجلد أثناء الحمل بشرائح البطاطس، ثم تُترك حتى تجف، وبعد ذلك يُغسل بالماء الفاتر.

– زبدة الكاكاو

يتم وضع الزبدة على تشققات البطن مرّة أو مرتين يوميًا، ومع الأستمرار بإستخدامها ستقل هذه العلامات تدريجيًا.

– زيت جوز الهند

يُعد زيت جوز الهند من أهم الطرق لتقليل تشققات الجلد أثناء الحمل، حيث يساهم في تخفيف الخطوط البيضاء وليس فقط الوردية.

يتم وضع زيت جوز الهند على بطن الحامل ليلًا ويترك طوال الليل، ليُغسل البطن في الصباح.

– العسل والحليب

يتم وضع كوب من الحليب مع ملعقة عسل، وقليل من ماء الورد، ثم يُوضع المزيج على مناطق التشققات، ويترك لمدة 20 دقيقة ثم يُغسل بماء فاتر وصابون خالي من المواد الكيميائية.

– الجلسرين والليمون

يتم مزج كمية متساوية من الجلسرين والليمون وقليل من ماء الورد، ثم يوضع المزيج على البطن لتقليل ظهور علامات تمدد الجلد أثناء الحمل.

تم اختبار إذا كانت الزيوت أو الكريمات تساعد في الحد من تطور علامات تمدد الجلد أثناء الحمل.

فقد أظهرت أن الاستعمال اليومي للكريم الذي يحتوي على خلاصة فيتامين E يقلل من آثار تمدد الجلد أثناء الحمل، كما اختبرت دراسة أخرى كريم يحتوي على فيتامين E و بانثينول وحمض الهيالورونيك والإيلاستين والمنثول.

نتجت هذه الدراسة عن تراجع في آثار تمدد الجلد المعالج مقارنة مع غير المعالج خلال فترة الحمل، كما تستطيع المرأة الحامل أن تمنع الحكة من البشرة الجافة عن طريق ترطيبها يوميًا للحد من تمدد الجلد أثناء الحمل.

العلاج

تتوفر علاجات مختلفة من أجل تحسين مظهر علامات تمدد الجلد أثناء الحمل ما في ذلك العلاج بالليزر، الدرمابراسيون، ووصفات والرتينونيدات.

كما يمكن إزالة هذا التمدد جراحيا عن طريق إزالة هذه العلامات والموجودة عادة في أسفل البطن ويعرف ذلك بعملية شد البطن، وتزيل هذه الجراحة الجلد الموجود أسفل السرة والذي تتراكم فيه عادة علامات التمدد.

يستجيب الجسم للعلاج من خلال إنتاج الكولاجين. كما أن الليزر يحسّن كلاً من الملمس والمظهر للشخص البالغ، والخطوط البيضاء على جميع أنواع الجلد. 

علامات تمدد الجلد أثناء الحمل

التلخيص

تعاني المرأة الحامل من علامات تمدد الجلد أثناء الحمل التي تكون مصحوبة بحكّة كنتيجة لزيادة وزن الجسم أو تغييرات هرمونيه، وطبعا لقلة ترطيب الجلد.

وتعتمد الوقاية على زيادة ترطيب الجلد والحفاظ على رطوبته، مما يقل من تأثير الخطوط الورديه على الجلد والحد من تحولها لخطوط بيضاء يصعب السيطرة عليها.

من أجل تحقيق أفضل نتائج لعلاج تمدد الجلد، نوصيك بإجراء علاج التشققات في أسرع وقت ممكن.

إقرأ المزيد عن:

الغدة الدرقية وتأثيرها على الحمل

هل ارتفاع السكر عند الحامل يؤثر على الجنين؟

4 تعليقات
  1. سماء يقول

    مقال ممتاز شكرا للمعلومات المهمة..

    1. Dr. Aya El_3ttar يقول

      شكرا لحضرتك

  2. دينا عيد يقول

    جميل يا د. آية استمري 🌸

    1. Dr. Aya El_3ttar يقول

      شكرا دكتور دينا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.