Online Magazine For Every Mom
.

أهم 5 أعراض التبويض المؤدية للحمل | أعراض التبويض القوي

علامات التبويض الناجح

0 70

التبويض هو عملية تخصيب البويضة الناضجة في قناة فالوب وتحدث في منتصف الفترة بين الحيض والحيض، أعراض التبويض المؤدية للحمل تظهر بعد 6 أيام من تخصيب البويضة.

التبويض هو عملية حيوية تحدث من خلال هرمونات تناسلية LH, FSH اللذان يعملان على تحفيز المبيض على إطلاق بويضة ناضجة إلى قناة فالوب، تظل البويضة في قناة فالوب من 12 إلى 24 ساعة في انتظار حيوان منوي للتخصيب.

يعيش الحيوان المنوي داخل الجهاز التناسلي للمرأة خمسة أيام وتزداد فرصة الحمل إذا التقى بالبويضة الناضجة في قناة فالوب.

فرصة الحمل تكون في أعلى مستوى لها أثناء أيام التبويض و لمعرفة هذه الأيام لابد من معرفة أول يوم وآخر يوم للدورة الشهرية والمدة بين كل دورة والأخرى.

أعراض التبويض المؤدية للحمل

كيفية حساب وقت التبويض 

– تختلف فترة التبويض بين امرأة وأخرى بسبب اختلاف مدة الدورة الشهرية التي تحدث كل 23 إلى 35 يوم, مدة الدورة الشهرية يتم حسابها من أول يوم في الدورة و ليس من نهايتها. 

إذا كانت الدورة كل 23 إلى 25 يوم فستكون أيام التبويض من اليوم 9 إلى 15 من بدء آخر دورة شهرية.

إذا كانت الدورة كل 28 إلى 30 يوم فستكون أيام التبويض من اليوم 10 إلى 16 من بدء آخر دورة شهرية.

إذا كانت الدورة كل 35 يوم فستكون أيام التبويض من اليوم 15 إلى 20 من بدء آخر دورة شهرية.

– عن طريق إختبار التبويض (الإختبار اللوتيني) وهو إختبار أشبه باختبار الحمل يسمى “بلاني” عن طريق وضع 2-3 نقط من البول الصباحي في المكان المخصص له في الإختبار والانتظار أقل من خمس دقائق وفي حالة ظهور خطين يعني هذا أن يوم التبويض هو اليوم التالي و ذلك لأنه يختبر هرمون LH المسؤول عن انطلاق البويضة من المبيض حيث أن الهرمون يرتفع قبل التبويض ب 12 -36 ساعة. 

أعراض التبويض المؤدية للحمل 

أعراض التبويض المؤدية للحمل الشائعة

أعراض التبويض المؤدية للحمل تظهر في نسبة قليلة جداً من النساء، قد تظهر بعد 6 أيام من تخصيب البويضة وفي البعض الأخر قد تظهر بعد أسابيع من الحمل.

تخصيب الحيوان المنوي للبويضة الناضجة يؤدي إلى تغيرات جسدية ونفسية.   

نقط دم 

هذه من أقوى أعراض التبويض المؤدية للحمل، تظهر في اليوم 6 إلى 12 من التبويض بسبب غرس البويضة المخصبة في بطانة الرحم، وهي نقط دم خفيفة لونها أحمر أو بني مصحوبة بألم خفيف.

تغيرات على الثدي

من أعراض التبويض المؤدية للحمل التى تحدث فى الأسبوع الأول من الحمل ولكن تختلف من امرأةٍ لأخرى قد يظهر من اليوم 10 وقد يتأخر حتى بعد موعد الدورة الشهرية حيث تصبح الحلمة غامقة في اللون وأكثر حساسية.

تشعر المرأة بنغزات في الثدي ويصبح أكثر حساسية لأي لمسة، يظهر في اليوم 10 من التبويض وتتشابه مع أعراض الدورة.

الصداع

الدوخة والصداع عرض مبكر من أعراض التبويض المؤدية للحمل، يرجع إلي انخفاض ضغط الدم وزيادة إنتاج الدم لزيادة الدورة الدموية للحمل، يحدث بعد التبويض بيوم.

الشعور بحرارة في الجسم

من أعراض التبويض المؤدية للحمل ضعف في الجهاز المناعي فتصبح المرأة أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد وارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم.

في حالة حدوث حمل ترتفع نسبة هرمون البروجيسترون بالتدريج فترتفع درجة حرارة الجسم بمقدار طفيف وهذا مؤشر من أعراض التبويض المؤدية للحمل.

زيادة في الإفرازات المهبلية 

وجود إفرازات شفافة بدون رائحة أو برائحة المسك عرض شائع من أعراض التبويض المؤدية للحمل، تحمي من العدوى وتساعد في نمو البكتيريا المفيدة للمهبل.

أعراض التبويض المؤدية للحمل الأخرى التي تتشابه مع أعراض ما قبل الدورة وهي:- 

الغثيان 

من أشهر أعراض التبويض المؤدية للحمل، وهو الشعور بالرغبة في القيء في الصباح الباكر بسبب ارتفاع في الهرمونات، وللتغلب عليه يفضل تناول مشروب الزنجبيل.  

المغص 

يكون عبارة عن تشنجات وتقلصات اسفل منطقة البطن وهو من أعراض التبويض المؤدية للحمل التي تتشابه مع أعراض الدورة الشهرية، ويكون الألم مستمر من يوم التبويض.

الشهية 

الرغبة في تناول الطعام الغير معتاد كثيرًا وأحيانًا فقد الرغبة في تناول بعض الأطعمة. 

الرغبة في التبول

من أعراض التبويض المؤدية للحمل زيادة كمية البول بسبب تغير في الهرمونات، واحتباس السوائل في الأطراف السفلية، يستمر هذا العرض في حالة حدوث حمل ويكون بسبب ضغط الرحم على المثانة.

الشعور بالتعب والإرهاق

الإحساس بالإرهاق العام والرغبة في النوم. 

الشعور بالعطش

كثرة الرغبة في شرب السوائل والمياه. 

انتفاخ وامساك 

بسبب هرمون الإستروجين والبروجيسترون حيث يقللان حركة الأمعاء وبالتالي يحدث عسر هضم وللتغلب عليه يجب تناول الكثير من السوائل مع تناول الأطعمة عالية الألياف.  

تغيرات وتقلبات مزاجية

يحدث اضطراب في إفراز هرمون الإستروجين مما يؤدي إلى اضطراب في المزاج و قلة في الرغبة الجنسية.

تغير في حاسة التذوق و زيادة إفراز اللعاب

الإحساس بطعم غريب في الفم مثل طعم المعدن مع زيادة إفراز اللعاب.

خطوات هامة للحمل

– الحفاظ على الوزن المثالي وممارسة الرياضة.

– معرفة أيام التبويض.

– الابتعاد عن التوتر والسهر. 

– توفير الوسط المناسب للحيوانات المنوية و ذلك عن طريق الإبتعاد عن المواد التي تغير حموضة المهبل.   

– العلاقة الجنسية يفضل أن تكون كل يومين أو ثلاثة أيام، أثناء فترة التبويض يفضل أن تكون العلاقة قبل التبويض بيومين، يوم التبويض، يوم بعده مباشرة.

– يفضل النوم على الظهر للمرأة بعد العلاقة لمدة 15 – 20 دقيقة لإعطاء أكبر فرصة للحيوانات المنوية الوصول إلى البويضة.

– تناول حمض الفوليك الذي يعزز من بطانة الرحم ويعمل على تهيئتها للحمل ويفضل أن يكون تناوله أثناء فترة الخصوبة وأول ثلاثة شهور من الحمل و تكون جرعته 400 ميكروغرام يوميا.

أعراض التبويض المؤدية للحمل

علامات التبويض 

هناك أعراض تظهر أثناء أيام التبويض أو قرب موعد التبويض

تغيرات في سائل عنق الرحم 

من أهم علامات التبويض، وهذا السائل يكون أشبه ببياض البيض شفاف، لزج، ثقيل ومطاطي. وهذا بسبب ارتفاع هرمون الأستروجين و تكمن فائدة هذا السائل في تسهيل حركة الحيوانات المنوية وتغذيتها أثناء اتجاهها إلى البويضة.

تغير في درجة حرارة الجسم 

ملاحظة درجة حرارة الجسم كل صباح قبل النهوض من الفراش حيث تنخفض درجة حرارة الجسم قبل التبويض، وبعد حدوثه ترتفع درجة حرارة الجسم من نصف درجة إلى درجة بسبب ارتفاع هرمون البروجيسترون في حالة حدوث حمل. 

في حالة عدم حدوث حمل ينخفض الارتفاع الطفيف في درجة الحرارة حتى نزول الدورة.

ألم خفيف على إحدى جانبي الحوض على المبيض

هذا الألم يكون بسبب تحرر البويضة من المبيض.

هناك أعراض أخرى تظهر ولكن يصعب على بعض النساء ملاحظتها وتحدث بسبب التغيرات الهرمونية. 

إنتفاخ 

بسبب إرتفاع هرمون LH الذي يعمل على احتباس السوائل في الجسم، لذا قد يسبب إنتفاخ في البطن أو تورم في الأطراف و زيادة طفيفة في الوزن.

زيادة الرغبة الجنسية

حيث تصبح المرأة أكثر جاذبية في ذلك الوقت.

زيادة حاسة الشم والتذوق

زيادة القدرة على التذوق والشم مقارنة بالأيام العادية.

إرتفاع في عنق الرحم 

ويكون أكثر نعومة في فترة التبويض حيث يرتفع لأعلى ويتمدد, عنق الرحم هو الفاصل بين المهبل والرحم.

الخلاصة 

ليس بالضرورة ظهور كل أعراض التبويض المؤدية للحمل، لو ظهر أكثر من عرض من هذه الأعراض يجب تجنب تناول الأدوية التي تؤثر على الحمل والانتظار حتى موعد الدورة الشهرية.

في حالة تأخر الدورة الشهرية نقوم بعمل اختبار الحمل المنزلي أو في الدم بعد يومين من تأخرها. 

ليس ظهور عرض أو إثنين دليل مؤكد على حدوث حمل بسبب تشابه هذه الأعراض مع أعراض ما قبل الدورة الشهرية، الأدوية المنشطة للتبويض تعطي نفس أعراض التبويض المؤدية للحمل

وأيضا هناك أعراض الحمل الكاذب بسبب الرغبة الشديدة لدى المرأة بالحمل.   

اترك رد