Online Magazine For Every Mom

أهم 5 أسماء أدوية تنشيط المبايض | فوائدها وأضرارها

أسماء أدوية تنشيط المبايض

2 68

نستعرض معكم في هذا المقال أسماء أدوية تنشيط المبايض التي بدورها تساعد في زيادة فرص الإنجاب عند المرأة من خلال العمل على تنشيط المبايض وعلاج ضعف التبويض عند السيدات.

أسماء أدوية تنشيط المبايض

مشكلة ضعف التبويض:

مشكلة ضعف التبويض هي عدم قدرة المبايض على إنتاج البويضات، بسبب انخفاض مستوى هرمون الأستروجين لدى المرأة مما ينتج عنه إنتاج البويضات بشكل غير منتظم وعشوائي وبالتالي يؤثر ذلك على حدوث الإخصاب والحمل.

كما أن ضعف التبويض (Ovulation dysfunction) يصف بعض الاضطرابات التي لا يحدث فيها إطلاق البويضة من المبيض، والتي تعرف بعملية الإباضة (Ovulation)، أو قد تحدث الإباضة ولكن بشكل غير متكرر أو غير منتظم مما يؤدي إلى عدم حدوث الحمل .

أعراض ضعف التبويض:

من آثار مشكلة ضعف التبويض عند المرأة أنها تعاني من:

  • الشعور بجفاف مستمر في منطقة المهبل.
  • انخفاض الرغبة الجنسية لدى المرأة بشكل كبير.
  • كثرة التعرّق في ساعات الليل.
  • وجود هبّات ساخنة في الجسم.
  • وجود ألم تعاني منه المرأة أثناء العلاقة الجنسية.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • تكون تقلصات الدورة الشهرية متنوعة وشديدة.
  • تعاني بعض النساء من وجود إفرازات حليب من الثدي.
  • زيادة نمو الشعر في المناطق غير المرغوب بها.

أسباب ضعف التبويض:

  • متلازمة تكيّسات المبايض (Polycystic ovarian syndrome)، و يعد السبب الأكثر شيوعًا لضعف التبويض.
  • التوتر والقلق.
  • فشل المبايض المبكر (Premature ovarian failure).
  • انقطاع الطمث عند المرأة.
  • زيادة مستويات هرمون البرولاكتين المسئول عن إفراز اللبن في الدم (Hyperprolactinemia).
  • ضعف الغدة الدرقية، أو قصور في وظيفتها.
  • انخفاض أو زيادة كتلة الجسم.
  • التمرينات العنيفة.

أسماء أدوية تنشيط المبايض

علاج ضعف التبويض:

1- علاج ضعف التبويض الطبي:

من الممكن أن يصف الطبيب بعض العلاجات الفعالة في أغلب الأحيان في علاج ضعف التبويض، ومن ضمنها:

  • العلاج بالهرمونات(Hormone Replacement Therapy)

العلاج بالهرمونات البديلة يتم بتزويد جسم المرأة بهرمون الإستروجين (Estrogen)، والهرمونات الأخرى التي لا تنتجها المبايض.

  • موانع الحمل الفموية:

يمكن علاج ضعف المبايض باستخدام حبوب منع الحمل عن طريق الفم لأنها تساعد في:

  • تحفيز الإباضة.
  • تنظيم الدورة الشهرية.
  • تحسين وظيفة المبيض.
  • منع الإباضة المبكرة.
  • مكملات ديهيدرو إيبي اندروستيرون (Dehydroepiandrosterone (DHEA):

مكملات ديهيدرو إيبي اندروستيرون تعد من أكثر العلاجات شيوعًا لانخفاض احتياطي المبيض، وهو هو عدد البويضات الموجودة في جسم المرأة.

  • مكمل هرمون النمو (Growth hormone)

يعدّ مكمل هرمون النمو هو علاج مساعد آخر لزيادة إنتاج البويضات وتحسين جودتها، وزيادة فرصة الحمل عند السيدات اللاتي يعانين من ضعف المبيض.

2- علاج ضعف المبايض عن طريق تغير نمط الحياة:

احياناً يمكن علاج ضعف المبايض في بعض الحالات عن طريق تغير نمط الحياة، وذلك عن طريق:

  • تناول نظام غذائي صحي مليء بالفيتامينات والعناصر المهمة للجسم.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • اكتساب المزيد من الوزن في حال النحافة المفرطة.
  • خسارة الوزن في حال السمنة.

تعتبر أسماء أدوية تنشيط المبايض أحد الطرق الأساسية في العلاج، وكذلك فإنه أكثر الطرق والوسائل إنتشاراً، وفي الوقت ذاته هو أول مراحل العلاج لنسبة كبيرة من النساء، ويسعى هذا العلاج إلى زيادة عدد البويضات حتى تزداد فرص الحمل.

توجد عدة طرق لتنشيط التبويض تعتمد على إستخدام الأدوية الآتية:

أسماء أدوية تنشيط المبايض

أسماء أدوية تنشيط المبايض:

1- الجونادوتروبين (Gonadotropin):

حقن الجونادوتروبين تستخدم لتنشيط المبايض عند بلوغ البويضات، ونمو الحويصلات.

الآثار الجانبية لحقن الجونادوتروبين:

  • انتفاخ البطن.
  • القلق واضطرابات الحالة المزاجية والأرق.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.

2- ميتفورمين (Metformin):

دواء الميتفورمين يستخدم في تقليل مستوى الأنسولين في الدم، كما أنه يتم استخدامه في علاج تكيسات المبايض.

أيضاً له فعالية كبيرة في علاج اضطراب الهرمونات نتيجة ضعف المبايض لذلك يعتبر من أسماء أدوية تنشيط المبايض.

الآثار الجانبية  لدواء الميتفورمين:

  • انخفاض الوزن لدى المرأة.
  • قلة نمو شعر البشرة.
  • زيادة مستوى الخصوبة.

3- أقراص الكلوميد (Clomid tablets):

تعتبر اقراص الكلوميد من أسماء أدوية تنشيط المبايض لعلاج ضعف المبيض و قلة انتاج البويضات وذلك من خلال تحسين إنتاج هرمون الاستروجين.

الآثار الجانبية لأقراص الكلوميد:

  • آلام شديدة في منطقة البطن والرحم.
  • الاحساس باضطرابات الدورة الشهرية.
  • الأرق والتوتر.

4- حقن الفوستيمون (Fostimon injection):

تعد حقن الفوستيمون من أسماء أدوية تنشيط المبايض وذلك لدورها في تحفيز إنتاج البويضات.

كما أنه له فعالية كبيرة في علاج العقم عند النساء.

لكن يجب تجنب تناول هذا الدواء من دون استشارة الطبيب حفاظًا على صحة المرأة.

5– الكلوميفين سيترات:

تستخدم الكلوميفين سيترات في علاج عدم انتظام الدورة الشهرية أو لمن تعاني من زغللة بالعين وصداع أثناء الدورة الشهرية.

ولكن يجب استشارة الطبيب قبل تناول هذا الدواء باعتباره من أسماء أدوية تنشيط المبايض.

الأعراض الجانبية والتأثيرات السلبية للكلوميفين:

يقلل من سمك الغشاء المبطن للرحم مما قد يعيق من إنغماس الجنين بهذا الغشاء.

– قد يؤدي للإحساس بنوبات حرارية

– قد يؤدي إلى الإحساس بتغير في الرؤية.

الحقن المنشطة للتبويض:

تعتبر هذه الأدوية أكثر فعالية وقوة في تنشيط التبويض بالإضافة إلى أسماء أدوية تنشيط المبايض.

– لا تمتص هذه الأدوية من خلال المعدة، ولهذا لا يمكن أخذها على صورة أقراص او كبسولات ولكن تؤخذ على هيئة حقن يومية لأنها لا تبقى في جسم الإنسان لفترة تطول عن 24 ساعة.

-و أخيراً يجب أن ننوّه بأنه يجب إستخدام أسماء أدوية تنشيط المبايض بحرص لأنها من الممكن أن تؤدي إلى التنشيط الزائد للمبيض، ولذلك يجب متابعة إستجابة المبيضين لهذه الهرمونات باستخدام جهاز الموجات فوق الصوتية (السونار).

2 تعليقات
  1. […] أهم 5 أسماء أدوية تنشيط المبايض | فوائدها وأضرارها […]

  2. […] أهم 5 أسماء أدوية لتنشيط المبايض   […]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.