Online Magazine For Every Mom
.

التبويض في سن الخمسين | أشهر 4 علامات توقف التبويض

الحمل في سن الخمسين

0 54

يصبح التبويض في سن الخمسين أقل كتيرا عنه في سن أصغر حيث تقل خصوبة المرأة مع التقدم في السن، وقد تفقد الكتير من النساء القدرة علي الإنجاب بعد سن ال45 

أي قبل انقطاع الطمث بعدة سنوات.

تبدأ المرأة الدخول في سن اليأس بعد سن الخمسين (متوسط العمر لسن اليأس52 عاما)حيث ينخفض هرمون الإستروجين، وتتأثر دورة الطمث فقد تطول أو تقصر حتي تنقطع في حالة مرور 12 شهر متتالية دون فترة الحيض، ويكون انقطاع الطمث رسمياً.

ولا توجد طريقة لمعرفة آخر دورة شهرية للمرأة، لذلك ينتهي سن اليأس عن طريق التشخيص بأثر رجعي بعد مرور 12 شهر دون حدوث دورة شهرية.

ويصعب توقع موعد التبويض في سن الخمسين بسبب عدم انتظام الدورة الشهرية، فقد تطول المدة بين الدورات الشهرية أو تقصر، وربما يكون تدفق الدم خفيفاً أو غزيراً، أو تمر شهور دون حدوث الدورة الشهرية.

تقل جودة البويضات عند بعض النساء في الأربعينات مما يجعل الحصول علي طفل سليم بعد سن ال42 أمرأً صعباً.

ويصبح الحمل الصحي فوق سن الخمسين أمراً شبه مستحيل، ولكن تحدث بطريقة طبيعية بنسبة ضئيلة جداً، لذلك تعد الطريقة الوحيدة لحدوث الحمل هي الحقن المجهري أو التبرع بالبويضات.

الحمل في سن الخمسين

إذا كنتي في سن الخمسين وترغبين في الحمل فعليكي استشارة الطبيب وخاصة إذا كان لديك أسباب تقلل فرصتك في حدوث الحمل مثل صعوبات التبويض في سن الخمسين، أو عدم انتظام الحيض،أو مشكلة في الحيوانات المنوية لدي الزوج.

سيطلب منك الطبيب إجراء الفحوصات اللازمة مثل فقر الدم، ومشاكل القلب والرئة، والسكري.

سيوصيك الطبيب بتناول هرمون الاستروجين والبروجستيرون لمدة أربعة أسابيع لإعداد الرحم لتلقي البويضات المخصبة بعد التأكد من الإجراءات والاختبارات الأخري، وسيطلب منك أيضاً تناول الاستروجين لمدة ثمانية أسابيع أخري بعد زرع البويضة في رحمك.

ويتم معرفة عدد البويضات بإجراء اختبار مخزون المبيض حيث يقاس مخزون المبيض عن طريق مستوي هرمون مضاد مولر(AMH)في الدم، ويلعب هذا الهرمون دوراً مهماً في تطور خلية البويضة لتصبح بويضة ناضجة تمتلك جميع الخصائص البيولوجية لتكوين الجنين السليم، وليس عدد البويضات لذا تكون ارقام مخزون المبيض تقريبية .

لقراءة المزيد:حقيقة حمل المرأة بعد الخمسين

متوسط مخزون المبيض 

– بعد ولادة الأنثي:يتراوح مخزون البويضات من 1 إلي 2 مليون بويضة.

– فترة البلوغ: يقل عدد البويضات.

– بعد سن ال35:يستمر انخفاض مخزون المبيض حتي يصل حوالي 25000 بويضة.

– في سن الخمسين:يقل مخزون البويضات كثيراً حتي يصل حوالي 1000 بويضة.

كما يوجد بعض العوامل التي قد تلعب دوراً مؤثراً علي التبويض في سن الخمسين مثل:

الضغوط النفسية، والتعرض للإشعاعات والمواد الكيميائية، وكذلك المؤثرات التي تعرضت لها عندما كانت جنيناً في بطن أمها.

فرص الحمل مع مخزون بويضات ضعيف

تقل قدرة المرأة علي الحمل مع زيادة العمر بسبب نقصان جودة البويضات بالإضافة لانخفاض عدد البويضات، حيث تصاب البويضات بالتشوهات في الكروموسومات فتنخفض فرص الحمل فوق سن الخمسين وترتفع نسبة الإجهاض.

ولا يقتصر التشوهات في الكروموسومات علي المسنات، بل يحدث لدي بعض الشابات شذوذ في كروموسومات بويضاتهن، لكن بمستوي منخفض وقد يزيد مع التقدم في العمر.

وبعد سن ال35 تزداد نسبة البويضات التي بها شذوذ في الكروموسومات حتي تصل إلي ثلاثة أرباع البويضات في الأربعينات وبالتالي تقل احتمالية تحول البويضات إلي أجنة.

إمكانية الحمل مع مخزون المبيض الضعيف أو القليل جدأ

لا يوجد ما يثبت أن صاحبة المخزون الضعيف لا تحمل، حيث يحتاج الحمل فقط بويضة واحدة سليمة قابلة للإخصاب، لكن ارتفاع المخزون يرفع نسبة حدوث الحمل.

ما هو العلاج الفعال لتنشيط التبويض في سن الخمسين

تناولي الأطعمة الصحية الغنية بحمض الفوليك ومضادات الأكسدة، التي تساعد علي زيادة الخصوبة وتحسين جودة البويضات وبالتالي تحسين التبويض في سن الخمسين.

مارسى الرياضة لمدة نصف ساعة يومياً حيث تقلل الدهون، وتخلص الجسم من السموم التي قد تعمل علي حدوث خلل في الهرمونات، بالإضافة إلي دور الرياضة في شد عضلات الرحم وتقويتها.

لقراءة المزيد:فوائد الميرمية للرحم والمبايض

فرص الحمل بعد انقطاع الطمث:

تفقد المرأة قدرتها علي التبويض بعد انقطاع الطمث، لذلك لا يمكن الحمل بشكل طبيعي، ولكن إذا كان الرحم بحالة جيدة أي يستطيع حمل وتغذية جنين حتي الولادة فيمكن أن تحمل عن طريق الحقن المجهري إذا كانت قد جمدت بويضات لها من قبل.

أطعمة تساعد علي تقوية التبويض في سن الخمسين:

– الخضروات الورقية

– الحبوب الكاملة

– البيض والبقوليات

– اللحوم الحمراء

– الأسماك

– الجرز

ما هي علامات عدم التبويض في سن الخمسين

تتضمن علامات عدم التبويض في سن الخمسين ما يلي:

– انخفاض كمية الدم أو زيادتها عن المعدل الطبيعي.

– تذبذب درجة حرارة الجسم.

– عدم انتظام أو انقطاع الدورة الشهرية.

– انخفاض كمية الإفرازات المهبلية التي تزداد أثناء التبويض،كما تكون منخفضة اللزوجة ولها لون يشبه بياض البيض وليست شفافة. 

التغيرات التي تحدث خلال الفترة التي تسبق انقطاع الطمث

قد يتعرض جسدك لبعض التغيرات خلال الفترة التي تسبق انقطاع الطمث:

عدم انتظام الدورة الشهرية 

قد يكون تدفق الدم خفيفاً أو غزيراً، وقد تطول المدة بين الدورات أو تقصر، ومن الممكن أن تمر بعض الأشهر دون حدوث الدورة الشهرية.

إذا زادت مدة الدورة الشهرية عن 7 أيام فقد تكون دليل أنك في مرحلة مبكرة قبل انقطاع الطمث، أما إذا كانت المدة بين الدورات الشهرية 60 يوما أو أكثر، فأنت بنسبة كبيرة في مرحلة متأخرة من فترة ما قبل انقطاع الطمث.

الهبات الساخنة واضطرابات النوم

يكثر حدوث الهبات الساخنة خلال الفترة ماقبل انقطاع الطمث، ويرجح أن سبب حدوثها هو التذبذب في نسبة هرموني الاستروجين والبروجستيرون، ونختلف الهبات الساخنة في شدتها ومرات حدوثها.

وغالباً تحدث اضطرابات النوم بسبب الهبات الساخنة أو التعرق الليلي وقد يصعب حتي إذا لم يحدث أياً منهما.

انخفاض الخصوبة

 عدم انتظام التبويض يسبب نقص فرص حدوث الحمل.

الإصابة بهشاشة العظام

يبدأ فقدان العظام بسرعة أكبر من سرعة استبدالها بسب نقص مستويات هرمون الاستروجين.

مشاكل في المهبل والمثانة

يقل ترطيب ومرونة المهبل مع انخفاض هرمون الاستروجين كما قد يجعلك أكثر عرضة للإصابة بعدوي في المهبل أو الجهاز البولي وربما السلس البولي.

التغيرات المزاجية

قد تعاني المرأة من التقلبات المزاجية أو العصبية وتصبح أكثر عرضة للاكتئاب، وقد يكون السبب هو اضطرابات النوم نتيجة الهبات الساخنة.

تغير مستوي الكوليسترول

قد يؤدي انخفاض هرمون الاستروجين إلي تغيرات في نسبة الكوليسترول وخاصة الكوليسترول الضار(كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة)، مما يرفع خطورة الإصابة بأمراض القلب.

مخاطر الحمل بعد الخمسين

يتسبب الحمل في سن متأخر في بعض المخاطر للمرأة:

– تسمم الحمل والذي يحدث نتيجة ارتفاع الضغط أثناء الحمل، والذي قد يكون مهدداً لحياة المرأة.

– ارتفاع نسبة الاجهاض، أو ولادة جنين متوفي.

– عيوب خلقية للطفل،والاختلالات في الكروموسومات مثل:متلازمة داون

– تورم الساقين والقدمين، وآلام المفاصل والعضلات.

كيفية تجنب المرأة الحمل في حالة استمرار التبويض في سن الخمسين

أشهر طرق منع الحمل:

– اللولب

– الواقي الذكري

– حقنة منع الحمل

– حبوب منع الحمل التي تحتوي علي البروجستيرون فقط.

– الاتفاق مع الزوج علي عدد الأطفال، وكذلك المدة الزمنية بين الأطفال.

الملخص

انخفاض التبويض في سن الخمسين من حيث عدد البويضات وجودتها يجعل الحمل نادر الحدوث فإذا كنتي تخشين الحمل في هذه السن فعليكي باتباع وسيلة منع الحمل المناسبة لكي حتي تتأكدي من انقاع الطمث.

لقراءة المزيد: اضطراب الهرمونات والدورة الشهرية

اترك رد